التخطي إلى المحتوى
محتويات
[toc]

أكثر الأعراض التي تتعرض لها المرأة ما يخص تأخر الدورة الشهرية.. ويرجع ذلك إلى العديد من الأسباب، منها ما هو طبيعي ومنها ما يستدعي العلاج نظرًا لارتباطه بمرض ما.. على أن لذلك أعراض معينة، لذا سنقوم بالحديث عن تلك الحالة التي تواجها النساء، مع ذكر أسبابها وطرق العلاج المناسبة بشيء من التفصيل.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

في الكثير من الأحيان قد تبدأ فترة الدورة الشهرية في حالة من عدم الانتظام، مما قد يؤثر بشكل سلبي على صحة المرأة، ونجد أن هناك العديد من الأسباب التي قد تتسبب في تأخر الدورة الشهرية.. وهو ما سوف نتعرف عليه من خلال الفقرات التالية:

1- التعرض إلى مواقف القلق والتوتر

ثبت من خلال العديد من الدراسات السابقة أن تعرض المرأة إلى مواقف القلق والتوتر بشكل دائم.. يجعلها تتعرض إلى تغيرات مختلفة في هرمونات الجسم، وبالتالي يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية.

أما في حالة المرأة المتزوجة حديثًا، فذلك قد يعود إلى خوفها وتوترها من الحياة الجديدة التي دخلت إليها.. مما قد يتسبب في تأخر نزول الدورة الشهرية.

2- زيادة وزن المرأة بشكل ملحوظ

غنى عن البيان أن تعرض المرأة إلى زيادة في الوزن بشكل قوي وملحوظ، فذلك يؤدي إلى عدم انتظام موعد الدورة الشهرية.. حيث تؤثر كمية الدهون الزائدة على هرمون الحمل في الجسم، وتعمل على زيادة مستواه، مما يتسبب في عدم انتظام الدورة الشهرية.

3- تناول أدوية منع الحمل

في بعض الأحيان تبدأ المرأة بعد الزواج مباشرة في تناول حبوب منع الحمل، والتي تعمل بدورها على كثرة التغيرات الهرمونية في الجسم.. وبالتالي تتسبب في عدم انتظام الدورة الشهرية، وتأخر موعد قدومها.

4- في حالة حمل المرأة

إن تأخر الدورة الشهرية يعد من أهم الأسباب التي يمكن أن تشير إلى حدوث حمل، وفي هذه الحالة يجب على المرأة القيام باختبار الحمل المنزلي.. وذلك من أجل التأكد وجود حمل أم لا، بالإضافة إلى ملاحظة أعراض الحمل المبكر والتي يمكن أن تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بالتعب والإرهاق لجميع أجزاء الجسم.
  • ملاحظة المرأة لتورم وانتفاخ الثدي.
  • في حالة شعور المرأة بالغثيان في وقت الصباح الباكر.
  • انتفاخ مناطق الجسم المختلفة نتيجة إلى تجمع السوائل.
  • في بعض الأحيان قد تصاب المرأة بالعديد من التشنجات.

5- استخدام أنواع معينة من الأدوية

هناك بعض الأدوية التي تتسبب في عدم انتظام الدورة الشهرية، مما قد يؤدي إلى تأخر موعدها عن المعدل الطبيعي له.. ومن ضمن هذه الأدوية ما يلي:

  • الأدوية التي تتناول لعلاج نقص الهرمونات.
  • أدوية العلاج الكيماوي لأمراض السرطان.
  • الأدوية التي تساعد على التخلص من أعراض الاكتئاب.
  • أدوية التميع أو السيولة في الدم.
  • أدوية علاج اضطرابات هرمونات الغدة الدرقية.

6- التغيير في نمط الحياة

عندما يتغير الأسلوب المعتاد الذي تعيش عليه المرأة منذ فترة طويلة من الزمن، مثل زواجها.. فذلك يؤدي إلى حدوث العديد من التغيرات الغير تقليدية.. مما قد يتسبب في تأخر الدورة الشهرية، وتنتشر هذه الحالة بشكل كبير.

7- دخول المرأة في مرحلة سن اليأس

قبل أن تدخل المرأة في مرحلة سن اليأس وانقطاع الدورة بشكل عام، يبدأ الجسم أن يهيئ نفسه لذلك.. فتبدأ فترات عدم انتظام للدورة الشهرية، وتأخر موعد قدومها، وذلك عادة ما يحدث للمرأة التي تعدت سن 40 عام.

8- الإصابة بمشكلات صحية

من خلال تعرفنا على أهم أسباب تأخر الدورة الشهرية، نجد أنه في حالات معينة يمكن أن تتأخر الدورة الشهرية نتيجة إلى الإصابة ببعض المشكلات الصحية والتي تتمثل فيما يلي:

  • إصابة المرأة بمشكلة تكيس المبايض.
  • في حالة إصابة المرأة بمشكلات صحية في الغدة الدرقية.

9- اتباع نظام غذائي  سيء

من أهم الأسباب الشائعة لتأخر الدورة الشهرية أن المرأة تتبع نظام غذائي غير صحي، يحتوي على أطعمة بها نسبة كبيرة من الدهون الضارة.. والتي بدورها تعمل على حدوث خلل في هرمونات الجسم بشكل عام.. وبالتالي تؤثر بشكل مباشر على الدورة الشهرية.

10- ممارسة التمارين الرياضية الشاقة

على الرغم من كثرة فوائد ممارسة التمارين الرياضية، إلا أنه في حالة التمارين الرياضية الشاقة والتي تحتاج إلى مجهود كبير.. قد يتسبب ذلك في حدوث خلل في هرمونات الجسم، وبالتالي تأخر قدوم الدورة الشهرية.

أعراض تأخر الدورة الشهرية

بعد أن تعرفنا على أهم أسباب تأخر الدورة الشهرية، نقدم لكم خلال هذه الفقرة أعراض هذا التأخر.. والتي تتمثل فيما يلي:

1- زيادة نمو شعر الجسم أكبر من المعدل الطبيعي

بسبب تعرض الجسم إلى حدوث خلل واضح في الهرمونات، قد يرتفع نسبة الهرمون الذكوري في الجسم “هرمون التستوستيرون“.. مما قد يتسبب في ظهور الشعر في مناطق عديدة بالجسم بغزارة.

2- بدء مشكلة تساقط الشعر في الظهور

واحدة من أهم أعراض تأخر الدورة الشهرية تتمثل في سقوط الشعر بشكل قوي وملحوظ، بالإضافة إلى تعرض المرأة إلى الإصابة بحب الشباب.. وينتج ذلك بسبب التعرض إلى حدوث خلل في هرمونات الجسم.

3- الشعور بآلام عديدة في منطقة الحوض

في حالة تأخر الدورة الشهرية عن موعدها الطبيعي تتعرض المرأة إلى العديد من الآلام في أسفل منطقة الحوض.. التي تختلف شدتها من حالة لأخرى، بالإضافة إلى آلام منطقة الظهر.. وعادة ما يكون ذلك بسبب اضطرابات هرمونات الجسم.

مضاعفات تأخر الدورة الشهرية

بعد أن قمنا بسرد أهم أسباب وأعراض تأخر الدورة الشهرية، نقدم لكم خلال هذه الفقرة المضاعفات التي من الوارد حدوثها في حالة تأخير الدورة، وذلك من خلال الفقرات التالية:

1- مواجهة صعوبة في الحمل والإنجاب

من أكثر المضاعفات الخطرة التي يمكن أن تؤثر على المرأة بشكل سلبي، هو إصابتها بمشكلة تكيس المبايض.. وهي من أهم المشكلات التي تتسبب في تأخر حدوث الحمل بشكل مباشر.

بالإضافة إلى ذلك، تواجه المرأة صعوبة في معرفة موعد الإباضة الصحيح، وبالتالي تتعرض إلى صعوبة الإنجاب والحمل.

2- الإصابة بنزيف دموي شديد

في حالة تعرض المرأة إلى تأخر مستمر في الدورة الشهرية يتسبب ذلك في حدوث نزيف دموي قد يؤثر على نشاط المرأة بشكل عام في حياتها اليومية.

3- الإصابة بهشاشة العظام

في الكثير من الأحيان نجد أن تأخر الدورة الشهرية قد يتسبب بشكل مباشر في احتباس الدم الفاسد بداخل جسم المرأة.. بالإضافة إلى النقص الحاد والواضح في هرمون الأستروجين في الجسم.. مما يتسبب في زيادة فرص إصابة المرأة بهشاشة العظام.

طرق علاج تأخر الدورة الشهرية

علمنا معًا الأسباب المؤدية لتأخر الدورة الشهرية عن ميعادها الطبيعي.. وقد أشرنا إلى الأعراض، لذا بقي لنا أن نذكر طرق العلاج الواجب اتباعها في حالة حدوث تأخير ملحوظ ومستمر في الدورة الشهرية.. وذلك من خلال ما يلي:

1- الزنجبيل لعلاج تأخر الدورة الشهرية

يعد الزنجبيل واحد من أهم الأعشاب التي تستخدم في العديد من الأغراض ومن أهمها علاج فترة اضطرابات الدورة الشهرية.. وعلاج تأخرها والتحفيز على سرعة نزولها، وذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • كوب كبير من الماء الساخن.
  • نصف ملعقة صغيرة من الزنجبيل الناعم.
  • 2 شريحة من ثمرات الليمون الطازجة بالقشر.
  • ملعقة من عسل النحل.

طريقة التحضير

  1. يتم وضع الماء داخل وعاء مناسب على نار متوسطة، وتترك إلى أن تصل لمرحلة الغليان.
  2. توضع كافة المكونات السابقة بداخل الماء المغلي.. وتترك لفترة من الوقت قد تصل إلى ربع ساعة تقريبًا.
  3. يتم إضافة العسل مع قطرات عصير الليمون الحامض، وتترك لعدة ثوانِ مرة أخرى.
  4. بعد مرور الوقت، يتم تصفية خليط المكونات، ويتم تناوله بمقدار 3 مرات على مدار اليوم الواحد.. وذلك قبل تناول الوجبات الغذائية الرئيسية بحوالي 20 دقيقة.

2- مشروب البقدونس للتخلص من اضطرابات الدورة الشهرية

يحتوي البقدونس على نسبة كبيرة من الفيتامينات، بالإضافة إلى مادة تسمى أبول.. وهي التي بدورها تساعد على زيادة تقلصات الرحم.

لكن يجب الحرص على عدم تناوله بكميات كبيرة، وذلك لأن هذه المادة بها نسبة من العناصر السامة التي قد تؤثر بشكل سلبي على الكلى.. ويمكن تحضير مشروب البقدونس في المنزل من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • 2 ملعقة كبيرة من مفروم البقدونس الطازج.
  • كوب من الماء الفاتر.

طريقة التحضير

  1. يتم في البداية وضع الماء في وعاء معدني مناسب على نار متوسطة، وتترك إلى أن تصل لمرحلة الغليان.
  2. يتم وضع مفروم البقدونس بداخلها ويترك منقوع لفترة من الوقت قد تصل إلى نصف ساعة تقريبًا، ومن ثم يتم تصفية خليط المكونات.. ويصبح جاهز للتناول.

ينصح بتناول هذا المشروب بمقدار مرتين على مدار اليوم.. وذلك من أجل الحصول على أفضل نتائج سريعة وفعالة لنزول الدورة الشهرية.

3- مشروب القرفة لنزول الدورة الشهرية

من المعروف والشائع أن القرفة من أهم الأعشاب التي تساعد على التخلص من مشكلات الدورة الشهرية بشكل خاص، وذلك بفضل احتوائها على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمواد المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة.. ويمكن تحضير مشروب القرفة في المنزل من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • 2 ملعقة صغيرة من العسل الأبيض الطبيعي.
  • 4 عود من القرفة.
  • 4 كوب من الحليب البارد.

طريقة التحضير

  • يتم وضع الحليب في وعاء مناسب على نار متوسطة، ويترك إلى أن يصل لمرحلة الغليان.
  • تضاف القرفة إلى الحليب المغلي على النار.. وتترك لمدة لا تقل عن ربع ساعة تقريبًا.
  • يصفى الخليط ويوضع بداخل كوب مناسب في الحجم، بإضافة ملعقة من عسل النحل.. مع مراعاة تقليب وخلط المكونات مع بعضهم البعض بشكل جيد.

ينصح بتناول هذا المشروب بمقدار مرتين إلى ثلاث مرات على مدار اليوم وذلك من أجل التخلص من اضطرابات الدورة الشهرية.

4- القرنفل للتخلص من اضطرابات الدورة الشهرية

ثبت من خلال العديد من التجارب السابقة أن القرنفل من أهم الأعشاب التي تساعد على نزول الدورة الشهرية بشكل منتظم، وذلك بفضل احتوائه على نسبة كبيرة من المواد المضادة للأكسدة.. ويتم تحضيره في المنزل من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • 5 حبات من أعشاب القرنفل.
  • ملعقة صغيرة من العسل الأبيض.
  • كوب من الماء المغلي.

طريقة التحضير

  • توضع الماء في وعاء مناسب على نار متوسطة، وتترك إلى أن تصل لمرحلة الغليان.
  • يضاف القرنفل إلى الماء المغلي ويغطى لمدة نصف ساعة.. ومن ثم يتم تصفية الخليط بشكل جيد.
  • يضاف العسل إلى القرنفل، مع التقليب بشكل جيد، ويترك لمدة نصف ساعة مرة أخرى.. ويفضل أن يتناول على معدة فارغة في الصباح الباكر.

5- الكركم لعلاج تأخر الدورة الشهرية

يعد الكركم واحد من أهم الأعشاب الطبيعية التي تساعد على التخلص من اضطرابات الدورة الشهرية، وذلك بسبب فاعليته الكبيرة في ضبط مستويات هرموني الأستروجين والبروجسترون في الدم.. ويتم تحضيره في المنزل من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم.
  • كوب من الحليب.
  • ملعقة من عسل النحل.

طريقة التحضير

  • يوضع الحليب في وعاء مناسب على نار متوسطة، ويترك إلى أن يصل لمرحلة الغليان.
  • يتم إضافة الكركم إلى الحليب الساخن مع التقليب الجيد للمكونات.. ومن ثم يتم إضافة العسل مع الاستمرار في التقليب.

يتناول هذا المشروب بمقدار مرة واحدة على مدار اليوم.. وذلك من أجل الحصول على أفضل نتائج  سريعة وفعالة لنزول الدورة الشهرية.

6- مشروب الشمندر لعلاج اضطراب الدورة الشهرية

يحتوي الشمندر على نسبة كبيرة من المواد المضادة للاكسدة، بالإضافة إلى حمض الفوليك، ونسبة كبيرة من الحديد، مما يساعد على رفع مستويات الهيموجلوبين في الدم.. وبالتالي التخلص من اضطرابات الدورة الشهرية.. ويمكن ذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • 2 قطعة من الشمندر متوسطة.
  • قطعة صغيرة من الزنجبيل.
  • ثمرة من الليمون الناضج.

طريقة التحضير

  • يتم غسل المكونات السابقة بشكل جيد للغاية باستخدام الماء الدافئ.
  • يقشر الزنجبيل والشمندر، ويتم تقطيعهم إلى قطع صغيرة.
  • توضع المكونات السابقة داخل الخلاط الكهربائي.. ويتم خلطهم بشكل جيد للغاية إلى أن نحصل على مزيج متجانس القوام.
  • يضاف الليمون إلى خليط المكونات السابق، ومن ثم يتم وضع المشروب على النار لعدة دقائق.
  • بعد مرور الوقت اللازم.. يصفى ويتناول بشكل مباشر.

ينصح بتناول هذا المشروب بمقدار مرة إلى مرتين على مدار اليوم وذلك من أجل الحصول على أفضل نتائج سريعة وفعالة لعلاج تأخر الدورة الشهرية.

7- النعناع لعلاج اضطرابات الحيض

يحتوي النعناع على نسبة كبيرة من المواد المضادة للأكسدة والمواد المضادة للالتهابات، مما يجعله من أفضل الأعشاب التي تساعد على علاج مشكلات فترة الدورة الشهرية بشكل قوي وفعال.. وذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

  • مجموعة من أوراق النعناع الطازجة.
  • ثمرة من الليمون الناضج.
  • كوب من الماء الفاتر.
  • ملعقة من العسل الأبيض.

طريقة التحضير

  1. يتم تقطيع ثمرة الليمون وأوراق النعناع إلى شرائح وقطع صغيرة الحجم.
  2. توضع كافة المكونات السابقة داخل وعاء مناسب في الحجم، ويتم خلطهم ومزجهم مع بعضهم البعض بشكل جيد.
  3. توضع المكونات على نار متوسطة.. وتترك إلى أن تصل لمرحلة الغليان.
  4. يجب مراعاة تغطية الخليط بشكل جيد، ويترك لعدة دقائق معدودة.
  5. بعد مرور الوقت، يتم تصفية خليط المكونات مع إضافة العسل.. والتقليب الجيد والتناول بشكل مباشر.

نصائح للوقاية من تأخر الدورة الشهرية

قدمنا لكم أفضل طرق طبيعية لعلاج اضطرابات الدورة الشهرية بشكل عام.. وهناك المزيد من النصائح لتفادي تأخر الدورة، منها ما يلي:

  • الذهاب إلى الطبيب المعالج لعلاج مشكلة تكيس المبايض، في حالة إذا كانت السبب في تأخر نزول الحيض.
  • تناول أدوية لتنظيم الهرمونات والتخلص من اضطرابات الغدة الدرقية.
  • فقدان الوزن الزائد والدهون المتراكمة في الجسم.. من أجل تنظيم الهرمونات.. والتخلص من اضطرابات الدورة الشهرية.
  • تناول كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم.
  • الاهتمام بتناول المكملات الغذائية.. والتي من أهمها حمض الفوليك، وذلك لأنه يساعد على تنظيم هرمونات الجسم.

طالما كان تأخر الدورة الشهرية ناتجًا عن عارض ما قد أحدث خللًا في هرمونات المرأة.. لذا ينصح بالكشف الدوري بعد انتهاء كل دورة تحسبًا لوجود أي أمراض تستدعي علاجها قبل تفاقم أعراضها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *