التخطي إلى المحتوى

إن دواء ديكسافين من الأدوية التي يتم استخدامها لعلاج العديد من أنواع الحساسية، وهذا بسبب احتوائه على مادة فعالة يطلق عليها الديكساميثازون، وهي إحدى المواد التي تشتق من الكورتيزون، وتقوم بمعالجة العديد من المشكلات، ونحن في موضوعنا هذا ومن خلال موقع شملول سنساعدك في التعرف أكثر عن دواء الديكسافين .

الاسم العلمي لدواء ديكسافين هو كلورفينرامين ديكساميثازون، ويتم استعمال الدواء لعلاج الحساسية والعديد من الأغراض الأخرى، وهو عبارة عن محلول سائل للشراب، ويوجد منه محلول للحقن، ويتكون من مادتين وهما:

لا يفوتك أيضًا: دواء فنستيل Fenistil لعلاج الحساسية

مادة الكلورفينرامين

إن هذا المادة من مضادات الهيستامين، وتقوم بالتخفيف من أعراض الزيادة في نسبة الهيستامين مثل الكحة أو السعال، والسيلان في الأنف، ويستعمل كذلك لحالات الحساسية في الرئة وحالات الحساسية في الجهاز التنفسي العلوي.. وكذلك حالات الحساسية في الجيوب الأنفية، وحالات الرمد، وحالات الالتهاب التحسسي في الجلد.

مادة الديكساميثازون

تعالج تلك المادة القصور في قشرة الكظرية، وعلاج الأمراض الرئوية، وأمراض الجلد، والتفاعلات التحسسية، والتهاب العين التحسسي، وكذلك أمراض الجهاز التنفسي، وأمراض الجهاز الهضمي، وأمراض الدم.. وتعالج كذلك التصلب المتعدد، ومرض الذمة الدماغية، وتعالج الانتفاخات، ومتلازمة كوشينغ، كما أنها من مضادات القيء.

كما تعالج التهابات القناة السمعية، والذومة في الأذن الخارجية، وغيرها من الأمور التي لا تحصى.. فهذه المواد داخلة في تركيبات العديد من الأدوية الأخرى وليس dexaphen وحسب.

أما بالنسبة لتركيبة ومحتوى دواء ديكسافين، فهو يحتوي على مادة الديكساميثازون بنسبة 0.5 ملي جرام، أما المادة الأخرى وهي مادة الكلورفينرامين ماليات فيحتوي منها على 2 ملي جرام.

هذا يعني أن كل 100 مل من شراب الديكسافين يحتوي على الديكساميثازون بنسبة 10 ملي جرام، ويحتوي على مادة الكلورفينرامين بنسبة 40 ملي جرام.

دواعي استخدام شراب dexaphen

هناك العديد من الحالات الطبية التي تستدعي اللجوء إلى دواء ديكسافين، وتختلف تلك الدواعي من حالة إلى أخرى، وعلى حسب الأعراض الظاهرة على الشخص.. ومن أهم أسباب استخدام هذا الدواء ما يلي:

  • علاج أمراض الحساسية لا سيما مرض الارتيكاريا، والاحمرار.
  • يفيد في تخفيف كل لدغات الحشرات وما تنتجه من حساسية.
  • يساعد في التخلص من الحساسية الناتجة عن تناول طعام أو دواء معين سبب حساسية للشخص.. حتى وإن كان هذا الدواء الذي تسبب في تلك الحساسية يستخدم لنفس دواعي استخدام دواء ديكسافين.
  • يساعد في الشفاء من اللعاب الذي يصيب الحنجرة.
  • يستعمل في علاج كل أمراض الغدد الصماء.
  • علاج حساسية الأنف، وما رافقها من أعراض متنوعة من برد أو رشح أو سعال وما إلى ذلك.
  • علاج الالتهاب بكل أنواعه، حيث إنه يتحكم في الالتهاب.. سواء كان حادث بسبب عدوى.. أو بسبب صدمة أو بسبب بعض المواد الأخرى المثيرة للحساسية.
  • يستعمل كذلك في علاج حمى القش، كما يعالج مرض الشري، ويستخدم كذلك في علاج مرض الربو القصبي، ويعالج التهابات المفاصل والالتهاب الروماتويدي.
  • يستخدم في علاج مرض الربو الشعبي.. وفي علاج التهاب الأذن الوسطى، وكذلك في علاج التهابات العين.
  • علاج الورم الناتج عن الارتيكاري، وعلاج حساسية الجلد بكل أنواعها.

موانع استعمال ديكسافين

هناك بعض الحالات التي يجب فيها أن يتم الامتناع عن تناول دواء dexaphen، ونذلك بسبب بعض المخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها، والمضاعفات التي من الممكن أن تحدث.. ومن هذه الموانع ما يلي:

  • يمنع من استعماله من قبل أي شخص يعاني من وجود تقرحات في المعدة.
  • يمنع استعماله من قبل الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
  • ممنوع للأشخاص الذين يعانون من مرض السل، حيث إنه يضاعف من أعراض المرض عليهم.
  • ممنوعة للأطفال الرضع، وحديثي الولادة.
  • يمنع استعماله من قبل الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات عاطفية أو نفسية، ولا يسمح لهم أبدًا بتناول هذا الدواء.
  • يمنع استعماله من قبل الأشخاص الذين يعانون من وجود حساسية تجاه مكوناته.
  • من يعانون من اضطرابات في ضغط الدم.. ولهذا من المهم الرجوع إلى طبيب مختص واستشارته في تلك الحالة قبل أخذه.
  • الذين يتناولون المشروبات الكحولية بكل أنواعها، لهذا من المهم عدم تناوله عقار ديكسافين إلى أن يتوقف الشخص عن تناول هذه المشروبات.
  • يمنع استخدامه في حالة إن كان الشخص تناوله.. وظهرت عليه العديد من الآثار الجانبية الناتجة عنه، والتي تحدث في بعض الحالات.

فيما يلي سنعرض لكم أهم الآثار الجانبية التي تنتج عن هذا الدواء، فعلى الرغم من كونه فعّال للغاية، وآمن لأغلب الناس.. إلا أن بعض أنه مثله مثل أي دواء له أعراض جانبية.

الأعراض الجانبية لدواء ديكسافين

يتسبب هذا الدواء في بعض الأعراض، والتي قد تظهر على بعض الأشخاص ومنها:

  • شعور المريض بالعطش الشديد، ووجود جفاف في الحلق، لذلك من المهم شرب كميات كبيرة من الماء في فترة استخدامه.
  • حدوث بعض الاضطرابات في ضربات القلب بصورة كبيرة، وبشكل متكرر.
  • عدم تمكن الجسم من إخراج السوائل المحبوسة فيه بشكل سليم.
  • فقدان الشهية، وعدم الرغبة في تناول الطعام، لفترات طويلة، مع عدم شعور الشخص بالجوع.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز التنفسي، مع تكرارها من وقت إلى آخر.. لكن لا يحدث هذا عادة مع كل الأشخاص.. بل على حسب الحالة الصحية لكل مريض.
  • عدم قدرة الشخص على التركيز، مع خسارة الوزن بصورة ملحوظة.
  • الإصابة ببعض الالتهاب في أماكن مختلفة من جلد المريض.
  • بدء ظهور العديد من الحساسية في الجسم.. والإصابة بالتهاب الجلد التحسسي.
  • ظهور حب الشباب في البشرة.
  • وجود بطء في ضربات القلب.
  • وجود ارتفاع في مستوى السكر في الدم.
  • حدوث صداع بسيط في بعض الحالات.. لكن هذه الظاهرة غير منتشرة كثيرًا عند استعمال هذا الدواء.
  • إصابة الجهاز العصبي ببعض الإصابات، في حال إن تناول الشخص جرعة زائدة منه، لهذا من المهم عدم استخدامه من دون استشارة طبية، مع الحرص على الالتزام بالجرعة التي قام الطبيب بتحديدها لك.
  • تعرض الشخص لاحتباس في البول.
  • يمنع استعمال هذا الدواء في حالة إن كان الشخص يعاني من أمراض جلدية تحسسية أخرى، حتى يتفادى الأعراض الجانبية.. والمضاعفات التي من الممكن أن يصاب بها المريض.

أما في حالة أن تم تناوله بالخطأ ودون علم بهذه المعلومة، من المهم أن يتوقف فورًا عند بدء الأعراض الجانبية أو عوامل الخطر والمضاعفات في الظهور.. حتى يتفادى الألم الناتج عنها.

لا يفوتك أيضًا: جرعة دواء يونيفيد لعلاج الحساسية

الجرعة المستخدمة من دواء dexaphen

هناك جرعة محددة من هذا الدواء يجب أن يلتزم بها كل شخص.. ويقوم الطبيب بتحديها لكل مريض على حسب حالته، وفي العادة تكون هذه الجرعة ملعقة واحدة صغيرة لمدة ثلاث مرات في اليوم وهذا للبالغين..

  • أما بالنسبة للأطفال فنجد أن الجرعة المناسبة للأطفال من سن سنتين إلى سن 6 سنوات هي ربع ملعقة صغيرة مرتين في اليوم.
  • الأطفال من سن ستة سنوات إلى سن 12 سنة، فيمكن تناول هذا الدواء بجرعة ملعقة وربع لمدة ثلاث مرات في اليوم، مع الحرص على أن تكون الملعقة صغيرة جدًا خاصة مع الأطفال..
  • البالغين يمكنهم تناول الدواء بواسطة ملعقة عادية صغيرة.

بعض الأشخاص يعتقدون أن الجرعة المستخدمة في دواء ديكسافين تقاس وتوضع على حسب وزن الجسم، ولكن هذا غير صحيح.. والسبب هو أنه من الصعب جدًا أن يتم قياس الجرعة بناء على وزن الأطفال والأشخاص.

لكن قد ينصح بعض الصيدليين أو الأطباء بقياس مادة الديكساميثازون وتحديد جرعة الأطفال بناءً عليها، خاصة الذين يعانون من التهابات.

نجد أن الطبيب قد ينصح بإعطاء 2.5 أو 2.0 مبس جرام من مادة الديكساميثازون للطفل عند سن اثني عشر شهر إلى سن خمسة عشر شهر..

ويعطي حوالي 2 ملي جرام أو 3 ملي جرام من مادة الديكساميثازون للأطفال عند عمر 3 سنوات إلى عمر 4 سنوات.

نصائح هامة قبل تناول دواء ديكسافين

هناك بعض النصائح والمعلومات الهامة التي من المهم جدًا أن يعرفها كل شخص يسعى لاستعمال هذا النوع من الدواء، قبل الشروع في استخدامه والمواظبة عليها.. ومن هذه الأمور ما يلي:

  • إن دواء dexaphen من الأدوية التي تحتوي على مادة تسمى الديكسامئازون.. وهذه المادة تشتق من مادة أخرى يطلق عليها الكورتيكوسترويد أو الكورتيزون.

هي أحد الأدوية التي لا تستعمل مع الأطفال إلا بحذر شديد واحتياط، ولهذا لا يجب أن يتم استعمال ديكسافين كشراب ولا حتى كحقن مع الأطفال.. إلا تحت رعاية طبيب مختص واستشارته حول الجرعة المناسبة.

  • يجب أن يتم الالتزام بالجرعة في وقتها المناسب، وبشكل دقيق، كما يجب إتباع النصائح التي يعطيها لك الطبيب عند البدء في استخدام الدواء، حتى تتجنب حدوث أي آثار جانبية مؤذية لك.
  • كما من الضروري ألا تقوم بأخذ الدواء وشرائه من نفسك، ولا حتى من خلال توصية أي صيدلاني، فالمسؤول عن تحديد هذا الدواء لك هو شخص واحد وهو طبيب أنف وأذن وحنجرة.
  • إنه لمن المستحسن عند البدء في استخدام هذا الدواء، القيام باستخدام المعيار المدرج قبل تناوله، وهو عبارة عن أداة يتم بها قياس الجرعة، وغالبًا ما يتم إدراجه داخل عبوة الدواء.
  • من الممكن تناوله عن طريق استخدام الإبرة أو السرنجة المدرجة، حتى تتمكن من تحديد الجرعة الموصي بها الطبيب لك بوجه عام، ولطفلك بوجه خاص، فالملعقة لا تقيس بدقة.
  • يمنع استخدام هذا الدواء في حالة إصابة الشخص ببعض الأمراض الفطرية، ويُمنع كذلك استعماله في فترة تلقي التطعيمات باللقاحات الحية المستضعفة، ويمنع من الأشخاص الذين يعانون من فرط في الحساسية من تركيبة الدواء والمواد الداخلة فيه.
  • كما لا يجب استخدامه للأطفال دون سن 4 سنوات دون استشارة طبية.

إرشادات عند استخدام دواء الديكسافين

هناك بعض الإرشادات التي من المهم وضعها بعين الاعتبار عند البدء في استخدام هذا الدواء.. ومن هذه الأمور ما يلي ذكره:

  • إن كنت قد نسيت في مرة تناول الجرعة المحددة لك في اليوم من شراب dexaphen، فمن الممكن أن تقوم بتناولها، بمجرد تذكرك لها.

لكن إن كانت الوقت أصبح قريبًا من موعد الجرعة التالية، فلا داعي لأخذ جرعتين متتاليين، بل فوت هذه المرة، وابدأ من المرة القادة في الانتظام عليه، وإن كنت كثير النسيان.. فمن الممكن أن تقوم بتخصيص منبه تذكير لذلك.

  • لا ينصح بمواصلة استعمال هذا الدواء لفترة طويلة، سواء للكبار أو الأطفال، وحين تبدأ حالتك بالتحسن وتتخلص من المرض أو الحالة التي جعلته تقوم بتناوله، توقف تمامًا عن استعماله.
  • أما إن كانت الحالة المريضة لا تزال موجودة حتى بعد الانتهاء من المدة والجرعة التي وضعها لك الطبيب، فيرجى هنا التوجه إلى الطبيب الخاص بك.. وإعلامه بما حدث.
  • ينسى الكثير من الناس قراءة النشرة الداخلية الخاصة بالأدوية، بل قد يقومون برميها وعدم الاكتراث بها، لكن في حالة هذا الدواء من المهم الاحتفاظ بالنشرة الداخلية الخاصة بها، والقيام بقراءتها جيدًا لمزيد من الاحتياطات.

حيث إنه من الممكن أن تظهر على الشخص بعض الأعراض الجانبية.. ولا يجد لها تفسير لأنه لا يعلم الأثار الجانبية الخاصة بالدواء.

  • لهذا من المهم التعرف على كل الأعراض الجانبية الموجود في النشرة، وإن كانت تظهر عليك بشكل كبير وملحوظ من المهم التوجه إلى الطبيب المتخصص واستشاراته حول ذلك الأمر.
  • كما من المهم قراءة النشرة الداخلية لمعرفة دواعي الاستعمال ومحاذير وموانع الاستعمال وكذلك مخاطر الاستعمال.. ومعرفة الجرعة المناسبة لكل عمر من الأعمار.

احتياطات خاصة باستعمال دواء الديكسافين

هناك بعض الاحتياطات التي من المهم أخذها بعين الاعتبار عند البدء في استعمال دواء ديكسافين، ومن هذه الاحتياطات ما يلي ذكره:

  • يجب عند استعمال هذا الدواء توخي الحذر واستخدامه بحرص إن كان الشخص يعاني من مرض السل أو الدرن، كما يلزم الحرص عند استعماله من قبل الأشخاص المصابون ببعض القرح في المعدة.. أو الجهاز الهضمي بشكل عام.
  • يرجي استخدام هذا الدواء بحذر في حالة إن كان الشخص بأي عدوى بكتيرية.
  • لا يجب الإفراط في استخدامه، أو تناول جرعة زائدة منه حتى وإن كانت بسيطة، لما قد يسببه للشخص من أعراض جانبية وأهمها الجفاف الشديد في الحلق، ومشكلة احتباس البول والسوائل في الجسم مع عدم القدرة على إخراجها.

ففي تلك الحالات.. من المهم للغاية أن يتم علاج كل الأعراض الظاهرة.

  • لا يجب استخدام هذا الدواء من دون القيام باختبار لحساسية الجلد منه، ولهذا يجب إيقاف استخدامه لمدة 4 أيام على الأقل إلى حين معرفة نتيجة هذا الاختبار.
  • إن استخدام هذا الدواء مع الأطفال من الممكن أن يتسبب في حدوث خلل في النمو عندهم، كما يؤثر على معدل نموهم بشكل طبيعي، لهذا من المهم للغاية عدم الإفراط في استخدامه أو الزيادة عن الجرعة التي وصى بها الطبيب المختص بحالة طفلك الصحية.
  • لا يجب على الأم الحامل أو الأم المرضعة استعمال هذا الدواء من جون تلقي استشارة طبية، وعادة ما يوصي الطبيب بإيقاف استعماله في فترة الحمل أو الرضعة.. لأن بعض الدراسات تشير إلى أنه قد يتسبب في بعض المشكلات للجنين أو الرضيع.

لا يفوتك أيضًا: دواء هايكوم لعلاج الحساسية

التداخلات الدوائية وتأثيرها على ديكسافين

هناك بعض الأدوية والمكونات التي قد تؤثر على مدى فعالية هذا الدواء والمواد الداخلة في تركيبته، ومن هذه الأدوية ما يلي:

  • أدوية ايفيدرين وأدوية فينتوين وأدوية فيوباربيتال، والريفامبين، حيث إن كل تلك الأدوية والمواد الداخلة فيها تسبب في تقليل فعالية الدواء، كما أنها تزيد من احتمالية تخلص الجسم من المادة الفعالة في الدواء.
  • إن استعمال مضادات الهيستامين بكل أنواعها مثل هذا الدواء، وفي نفس الوقت تناول أي نوع من أنواع الكحوليات والمشروبات الكحولية، أو مثبطات الجهاز العصبي المركزي، من الممكن أن يزيد من النعاس الذي يتسبب فيه هذا الدواء، كونها أحد الأعراض الجانبية المرافقة لها، كما أنه يزيد من التأثيرات المهدئة لفعالية الدواء

إن دواء ديكسافين من الأدوية متعددة الاستخدامات والفوائد، لكن من المهم للغاية عدم الشروع في استخدامه بدون توصية طبية، حيث إن له العديد من التأثيرات الجانبية على المرضى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *