التخطي إلى المحتوى

هيا بنا نتعلم في هذا الموضوع كيفية تداول الأسهم خطوة بخطوة بالإضافة إلى استكشاف أبرز استراتيجيات تداول الأسهم على الإطلاق وأكثر من ذلك أيضًا فلكي تتعرفون على كل هذا ما عليكم سوى متابعة قراءة الفقرات القادمة.

قبل التطرق لمعرفة كيفية تداول الأسهم في هذا الموقع علينا أن نعرف في البداية ما هو تداول الأسهم؟

إن تداول الأسهم في الأساس يستند إلى المضاربة في تحركات السعر ذات المدى القصير من خلال إتمام التداول مع الرافعة المالية.

لذا أنت كمتداول ستسعى دومًا إلى الحصول على الربح عبر الشراء بسعر قليل مع البيع بسعر عال أو العكس بمعنى البيع بسعر عال مع الشراء بسعر قليل وما إلى ذلك.

هذا يكون في الأغلب مع كلًا من المدى المتوسط وأيضًا المدى القصير.

تداول الأسهم

كيفية تداول الأسهم

إن تداول الأسهم  من خلال الإنترنت يعطيك الإمكانية في الحصول على أفضل الموارد والأدوات الملائمة لك والتي تمكنك من بدء التداول.

ولكن هناك عدد من الخطوات الأساسية التي عليك الاطلاع إليها وتنفيذها عند البحث عن طريقة لتداول الأسهم بصفة عامة، مثل تنفيذ ما يلي:


  1. اختار أنسب حساب لتداول الأسهم

بشكل واضح إن حساب التداول التابع لك ما هو إلى وسيلة اتصال خاصة بك تعمل على إيصالك لكافة الأفراد من جميع دول العالم سواء الراغبين في بيع أو شراء الأسهم.

ففي حالة رغبتك في شراء أسهم مع شركة مخصصة مثل شركة X على سبيل المثال إذن ستحتاج للحصول على فرد لديه استعداد تام لكي يقوم ببيع تلك الأسهم إليك وليس يملكها فقط.

وهنا يأتي دور الوسيط في مساعدتك للحصول على هذا الأمر حيث سيقوم بتوصيلك بالمساهمين الآخرين وسوق الأسهم.

ومن هذه النقطة تحديدًا تم صدور هذا المصطلح وهو “سوق الأسهم”.


  1. تداول الأسهم

فموقع تداول الأسهم أو المنصة عبارة عن المنطقة المخصصة لوضع مستويات الدخول والخروج من الصفقات على الأسهم التي تقوم باختيارها.

لذا عليك أن تختار منصة تداول الأسهم بحرص شديد لأنها أساس كل أمر تقوم به فهي تمثل الوصول الأساسي الخاص بك للبيانات وللأدوات الهامة على سبيل المثال:

  •         الأسعار المباشرة للسوق المقدمة للشركة المستخدمة في التداول
  •         مخطط سعر السهم التاريخي
  •         الأدوات المتنوعة للتداول
  •         مؤشرات فنية تساندك في أخذ قرار التداول

  1. تحديد استراتيجية تداول الأسهم الملائمة

بشكل واضح إن تحديد استراتيجية تداول الأسهم الملائمة يعتبر أمر أساسي عند الرغبة في معرفة طريقة تداول الأسهم.

لأن الاستراتيجية تساندك على القيام بتحليل الأسهم بأسلوب نهجي منتظم مما يمكنك من الحصول على دلائل هامة عن المكان الذي يستطيع السوق الانتقال إليه بشكل مباشر فيما بعد.

تحديد هذه الأمور بشكل واضح تتطلب من المتداولين الاستناد إلى طرق تحليل متنوعة، على سبيل المثال:

طريقة التحليل الأساسي:

هو عبارة عن دراسة البيانات الاقتصادية العامة والخاصة بالشركة.

فإذا تحدثنا عن البيانات الخاصة بالشركة على وجه الخصوص فعلينا ندرك أنها تشمل مبيعات الشركة وتحليل الإعلانات الخاصة بالأرباح والتابعة لكل سهمًا على حدى بالإضافة إلى الأرباح التشغيلية وإصدار المنتجات الحديثة .. إلخ.

طريقة التحليل الفني:

هو عبارة عن دراسة شاملة وتفصيلية للسعر تتم لأجل تحديد الأنماط الخاصة بأنشطة الشراء والبيع التي تدل على مستويات الخروج والدخول المحتمل حدوثها.

بصفة عامة يدرس سعر السهم بشكل عام من خلال الاستعانة بحركة الأسعار بالإضافة لأنماط الرسوم البيانية وعديد من المؤشرات الفنية الخاصة بالتداول، على سبيل المثال:

          مؤشر ماكد

          المتوسطات المتحركة

المصدر: تداول حقوق الأولوية والاكتتاب بالأسهم الجديدة

استراتيجيات تداول الأسهم

يوجد 6 أنواع من استراتيجيات تداول الأسهم التي تستطيع أن تحدد الأنسب لك من بينهم.

كل استراتيجية من هذه الاستراتيجيات له ترجيح مخصص ومختلف عن معدل التحليل الفني والأساسي الذي تقوم باستخدامه.

فإليكم الاستراتيجيات الأشهر على الإطلاق والأكثر استخدامًا في مجال تداول الأسهم بوجه عام، على سبيل المثال:

استراتيجية تداول الأسهم اليومية

اتباع هذا النمط من الاستراتيجيات يعتمد فيه المتداولين على شراء وبيع الأسهم خلال يومًا واحدًا فقط من أيام التداول حيث يقوموا بالخروج مع انتهاء هذا اليوم.

بالإضافة إلى أنهم لا يحتفظون بأي نوع من أنواع التداولات المفتوحة خلال فترات المساء أي عندما يتم غلق السوق.

في الأغلب نرى أن المتداولين يعتمدون على الأطر الأقل زمنيًا عند اتخاذهم لقرار التداول اليومي التابع لهم.

استراتيجية التداول المتأرجح Swing

هذا النوع من أهم أنواع استراتيجيات تداول الأسهم وهو يشمل المتداولين الذين يقوموا بالاحتفاظ بأسهمهم عدة أيام قد تصل إلى أسابيع.

استراتيجية الاستثمار في الأسهم

هذه الاستراتيجية يعتمد عليها كثيرًا عند تداول الأسهم وهي متشابهة إلى حد كبير مع كثير من الاستراتيجيات الأخرى الخاصة بالتداول.

يكمن الفرق هنا فقط بمدة الانتظار بينها وبين استراتيجيات تداول الأسهم الأخرى فقط لا غير.

المصدر: الربح من التداول عبر الانترنت

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *