دواء فام (fam) عبارة عن أقراص، قطرة وحقن تستخدم في تسكين الألم الذي يُصيب الجسم، كما أنه أيضاً يُعالج الصداع النصفي الذي يُسبب الشعور بالألم الحاد في الرأس.

دواعي استعمال دواء فام

  • يعمل على تسكين الألم.
  • علاج الصداع النصفي.
  • يساعد في تسكين ألم العين.
  • يقضي على نوبات النقرس الحاد.
  • يعالج المغص الكلوي.
  • يعمل على تسكين الألم الذي يكون عقب العمليات.
  • علاج تفاقم التهاب العظام.
  • يعالج الحمى.
  • يساعد في التقليل من التورم الناتج عن الالتهابات.

الجرعة المسموح بها من دواء fam

  • الجرعة الموصي بها من القطرة تكون بمعدل 3 مرات في اليوم.
  • بالنسبة للبالغين تكون الجرعة من الأقراص 20 ملجم مرة في اليوم لكل 50 كجم من وزن المريض وذلك كل 6 ساعات.
  • إذا كان الوزن أقل من 50 كجم تكون 10 ملجم يومياً كل 6 ساعات.
  • الحد الأقصى للجرعة اليومية من الأقراص تكون 40 ملجم.
  • أما الجرعة من الحقن الوريدي تكون بمعدل 60 ملجم لكل 50 كجم وذلك عن طريق الوريد أما بالنسبة للحقن عن طريق العضل تكون 30 ملجم مرة في اليوم.
  • الجرعة الموصي بها من البخاخ الأنفي تكون بمعدل 31.5 ملجم كل 6 ساعات أي بمقدار بخة في كل فتحة أنف.
  • عندما يكون وزن المريض أقل من 50 ملجم تكون الجرعة 15.75 ملجم أي بمقدار بخة واحدة في فتحة أنف واحدة.

الآثار الجانبية من تناول فام

يجب علينا أن نكون على دراية كافية بالآثار الجانبية التي تتواجد في هذا الدواء ومنها ما يلي: –

  • النعاس.
  • الصداع.
  • الإصابة بعسر الهضم.
  • الشعور بألم حاد في الجهاز الهضمي.
  • الغثيان.
  • الدوخة.
  • الإسهال.
  • زيادة في نسبة اليوريا في الدم.
  • الحكة الجلدية.
  • حدوث ضبابية الرؤية.
  • تشنجات في القصبات الهوائية.
  • اليرقان.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • اضطرابات في التذوق.
  • نقص الصوديوم.
  • انخفاض في نسبة البوتاسيوم.
  • ارتفاع حاد في ضغط الدم.
  • الأرق.
  • القرحة الهضمية.
  • طفح جلدي مُزمن.
  • حدوث التهاب في الفم.
  • العصبية الشديدة.
  • زيادة في نسبة التبول.
  • توسع في الأوعية الدموية.

موانع استعمال دواء fam

يجب العلم أن هذا الدواء يجب التوقف عن تناوله في الحالات المرضية التالية: –

  • لم يكن هذا الدواء مناسباً لتسكين الألم المُزمن.
  • يمنع استخدامه في حالات مرضي الكلى.
  • يجب عدم تناوله من لديهم قصور الكبد.
  • يمنع في حالات اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • يحظر لمن لديهم حساسية من المادة الفعالة التي تتواجد في الدواء.
  • لا يسمح تناوله في حالة قرحة الاثني عشر.
  • يمنع في حالات تجلط الدم.
  • حالات الفشل القلبي.
  • يمنع في حالات وجود مشاكل في ضربات القلب.
  • مرضى الربو.
  • لا يستخدم للأطفال أقل من عُمر 6 سنوات.
  • يجب عدم استخدامه مرضى القولون التقرحي.

دواء فام والحمل

فام

  • يحذر الأطباء من استخدام هذا الدواء في فترة الحمل حيث يكون خطراً على حياة الجنين.

دواء fam والرضاعة الطبيعية

  • هذا الدواء يجب أن يتم التوقف عن تناوله وقت الرضاعة الطبيعية وذلك لأنه يؤثر بالسلب على الرضيع.

سعر دواء فام 2021

  • سعر عبوة الأمبولات في الصيدليات المصرية بتركيز 30 ملجم 22.13 جنية مصري.

الشركة المنتجة للدواء

  • شركة ألفامون.

طريقة تخرين الدواء

  • يجب أن تُحفظ العبوة في درجة حرارة الغرفة.
  • حفظ العبوة في مكان بعيد عن الأطفال.

احتياطات استخدام دواء fam

  • يجب أخذ الاحتياطات اللازمة عند تناول هذا الدواء في حالة حدوث اضطرابات في القلب والأوعية الدموية.
  • عند حدوث مخاطر في الجهاز الهضمي.
  • يجب على كبار السن التوقف عن تناوله في حالة ظهور آثار جانبية.
  • يحذر استخدامه عند إجراء عمليات جراحية خطيرة.

علاج التهاب اللثة بالأعشاب الطبيعية

التهاب اللثة من أكثر الأشياء التي تُسبب ألم حاد في الأسنان والفك بشكل عام، وأصبح من الممكن العلاج سريعاً منها باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية التي منها ما يلي: –

  • القرنفل: من أفضل الأعشاب التي تساعد في تطهير الفم تقضي على التهابات اللثة المُزمن، حيث يمكن مضغ واحدة من هذه الثمرة أو تركها في الفم لفترة من الوقت للحصول على نتيجة سريعة.
  • الزعتر: أحد أنواع التوابل التي تساعد في مد الجسم بالكثير من الفوائد وأيضاً له قدرة فائقة في الشفاء من التهاب اللثة وذلك عن طريق وضعة على الطعام أو غلي القليل منه واستخدامه غرغرة بالفم.
  • أوراق النعناع: تحتوي على بعض العناصر المهدئة للالتهابات ومنها التهاب اللثة الحاد، فيتم مضغ أوراق هذا النبات لتهدئة ألم اللثة وأيضاً إعطاء الفم رائحة جيدة.
  • البابونج: ينصح بالغرغرة بشاي البابونج في حالة التهاب اللثة حيث أنه نبات يحتوي على مضادات الالتهاب، ومن الممكن أضافة عصير الليمون له لامتصاص أي بكتيريا تتراكم في اللثة وتُسبب الألم.
  • الثوم: أحد أهم النباتات التي بها نسبة من مضادات الالتهاث والتي قضي على مشاكل اللثة في وقت سريع، فمن الممكن تناول فص منه على الريق، أو عن طريق سحق البعض منه وأضافته على القليل من الملح ووضعة على منطقة الألم.
  • الكركم: يوجد به مادة الكركمين وهي أحد المواد الفعالة القادرة على الشفاء من أي التهابات ومنها التهاب اللثة المُزمن، حيث يتم خلط ملعقة منه في بعض الماء وبعد الحصول على عجينة متماسكة يتم وضعها على اللثة.
  • جذور الزنجبيل: من أهم النباتات التي تساعد في التخلص من الالتهابات حيث أنه غني بكثير من العناصر القادرة على قتل أي بكتيريا ضارة بالصحة، كما يوجد به فوائد عديدة للقضاء على مشاكل اللثة، حيث يتم تقطيع جذور هذا النبات لتصبح سميكة ووضعها على اللثة.
  • عشب اليارو: يحتوي على بعض الخصائص المخدرة التي تُسكن الألم ويمكن استخدامها في حالة الشعور بألم في الأسنان أو اللثة، حيث يتم فرك أوراق هذا النبات على الأسنان لامتصاص الالتهاب والتخلص من الألم الناتج عنه.

موقع شملول غير مسئول عن تناول fam بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي، للاستفسار او السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر .shmlool.com.