دواء دولومين (Dolomine) يتوافر في شكل قطرة للعين وحقن حيث أنه يحتوي على العديد من العناصر التي تساعد في التخلص من الالتهابات فهو مُسكن جيد للألم، كما له الكثير من الاستخدامات الأخرى ويمكن التعرف عليها خلال النقاط التالية: –

دواعي استعمال دولومين

  • يعمل على تسكين الألم.
  • يعالج حالات الصداع النصفي.
  • يساعد في تسكين ألم العين.
  • علاج التهاب المفاصل النقرسي.
  • مُسكن جيد للآلام التي تُصيب الأسنان.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • يُعتبر مُسكن جيد للمغص الكلوي.
  • يعمل على تسكين آلام الأورام.
  • خافض جيد للحرارة.
  • يخفف من ألم وحرقان العين بعد العمليات الجراحية.
  • يقضي على ألم الحيض.
  • يقلل من ألم الظهر.
  • تخفيف الحكة التي تُصيب العين.
  • يعالج ألم العضلات.
  • علاج ألم الصدمات.
  • يشفي من حالات اضطرابات العظام.

الجرعة المسموح بها من دواء Dolomine

  • بالنسبة للبالغين تكون الجرعة 4 حقن مرتين في اليوم، والحد الأقصى للجرعة اليومية تكون بمعدل 5 حقن.
  • أما الجرعة للأشخاص البالغين أكبر من 60 سنة تكون بمعدل 1/2 أمبولة مرتين في اليوم والحد الأقصى 4 أمبولات يومياً.
  • الجرعة من القطرة تكون 3 مرات في اليوم.
  • جرعة البخاخ تكون بمعدل 31.5 ملجم كل 8 ساعات وذلك لكل 50 كجم من وزن المريض.
  • أما جرعة الأشخاص أقل من وزن 50 كجم تكون بمعدل 15.75 ملجم كل 6 ساعات.

الآثار الجانبية من تناول دواء دولومين

يجب على الجميع أن يكونوا علم كافي بالآثار الجانبية التي تتواجد في هذا الدواء ومنها ما يلي: –

  • الشعور بالصداع.
  • النعاس.
  • الإصابة بعسر الهضم.
  • حدوث ألم حاد في الجهاز الهضمي.
  • الغثيان.
  • القيء.
  • الإسهال.
  • الحكة.
  • الدوخة.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • الوذمة.
  • تشوش الرؤية.
  • الإصابة بالحساسية المُفرطة.
  • اضطرابات في حاسة التذوق.
  • التهاب الكبد.
  • اضطرابات في ضغط الدم.
  • ارتفاع في نسبة البوتاسيوم بالدم.
  • الأرق.
  • تليف كبدي.
  • نقص في التبول.
  • حدوث طفح جلدي.
  • توسع في الأوعية الدموية.
  • حدوث طنين في الأذن.
  • زيادة في الوزن ملحوظة.

موانع استعمال دواء Dolomine

علينا جميعاً أن نعلم بأن الدواء يمنع تناوله في بعض الحالات المرضية التالية: –

  • لا يسمح تناول هذا الدواء في حالة فرط الحساسية تجاه تركيبة الدواء.
  • يحذر لمرضى الربو الشعبي.
  • لا ينصح استخدام هذا الدواء عند الإصابة بالفشل القلبي.
  • يكون خطراً في حالة مرضى تخثر الدم.
  • يجب التوقف عن تناول هذا الدواء في حالة ارتفاع ضغط الدم.
  • يحظر عن مرضى اضطرابات الأوعية الدموية.
  • يحذر استخدامه في حالة اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • يمنع استخدامه في حالة استئصال اللوزتين عند الأطفال.

سعر دواء دولومين 2021

  • هذه الحقن وصل سعرها في الصيدليات 9.75 جنية وهي عبوة بتركيز 25 ملجم.

الشركة المنتجة للدواء

  • شركة القاهرة للأدوية.

تفاعلات دواء Dolomine

  • يتفاعل هذا الدواء مع الأدوية التي تدخل في علاج الضغط المنخفض.
  • يحظر تناوله مع مضادات التجلط.
  • Lithium.
  • المادة الفعالة ميثوتريكسات.
  • أدوية الحموضة.
  • Digoxin.
  • دواء Probenecid.
  • Digoxin.

طريقة حفظ الدواء

  • حفظ العبوة في مكان بعيد عن متناول الأطفال.
  • يجب أن تُحفظ العبوة في درجة حرارة لا تتعدى 25 مئوية.
  • يُفضل أن تكون متواجدة في مكان بعيد عن الرطوبة.

احتياطات استخدام دواء دولومين

دولومين

  • يمنع تناوله في حالات النزف.
  • يكون خطراً في حالات مرضى تخثر الدم.
  • يمنع عن مرضي السكري.
  • هذا الدواء يجب أخذ الاحتياطات اللازمة في حالات الزرق.
  • متلازمه العين الجافة.

دواء Dolomine والحمل

  • يمنع استعمال هذا الدواء في فترة الحمل خاصة خلال الشهور الأخيرة منه حيث يُسبب مشاكل في صحة الجنين وتشوهات خُلقية.

دولومين والرضاعة الطبيعية

  • يجب الحذر من تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية حيث تنتقل المادة الفعالة للرضيع مما يؤدي إلى مشاكل صحية له.

دواء Dolomine والقناه الهضمية

  • هذا الدواء يحتوي على بعض المواد التي تؤثر على القناة الهضمية بالسلب وتؤدي إلى تقرحات بها، ولذلك ينصح بعدم تناوله فترات طويلة أو بدون علم الطبيب، حيث تؤدي إلى نزيف بالمعدة.

علاج الصداع النصفي بالأعشاب الطبيعية

الصداع النصفي قد يكون سبباً في الشعور بالألم الحاد بالرأس وقد يستمر لفترة طويلة، وأصبح من الممكن العلاج منها سريعاً باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية التالية: –

  • اليانسون: من أهم المشروبات الدافئة التي تساعد في القضاء على الصداع النصفي المُزمن فينصح بتناول مغلي هذا النبات للتخلص من الصداع في وقت سريع.
  • الصفصاف: يُعتبر من زهم الأعشاب القادرة على الشفاء من ألم الرأس الناتج عن الصداع النصفي، حيث أن مستخلص هذا النبات به نسبة من الأسبرين التي تُسكن الألم.
  • الزنجبيل: يتم استخدام جذور هذا النبات في العلاج من الصداع عن طريق تناوله مثل الشاي، ولكن يمنع تناوله مع الأدوية التي تُعالج سيولة الدم.
  • زيت اللافندر: الزيت المستخلص من هذا النبات يحتوي على العديد من الفوائد التي تُسكن ألم الصداع النصفي، فيتم غليه واستنشاق البخار الصادر منه فهو مهدئ جيد للأعصاب.
  • إكليل الجبل: هذا الدواء يوجد به عناصر مضادة للبكتيريا والفيروسات حيث أنه غني بمضادات الأكسدة القادرة على الشفاء من ألم الصداع، حيث أن غلي القليل من زيت هذا النبات واستنشاقه يُعطي إحساس بالراحة واختفاء الصداع أو من الممكن وضعة على الرأس مكان الشعور بالألم.
  • النعناع: من أكثر النباتات التي تساعد في تهدئة الأعصاب فيتم تناول مغلي هذا النبات يومياً للحصول على نتيجة جيدة وفي وقت قياسي، حيث أن زيت هذا النبات يعمل على تدفق الدم في جبين الرأس وبالتالي هدوء تقلصات العضلات.

أسباب الصداع

  • التوتر والقلق.
  • حدوث اختلال في الهرمونات.
  • تعب الظهر.
  • عدوى في الجيوب الأنفية.
  • نزلات البرد الحادة.
  • التهاب الحلق المُزمن.
  • الحمى.
  • روائح الدخان والغبار.
  • عند استنشاق العطور ذات الرائحة الفواحة.
  • اختلال في الفيتامينات والمعادن التي تتواجد في الجسم.
  • بعض العوامل الوراثية.
  • إجهاد العين.

موقع شملول غير مسئول عن تناول Dolomine بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي، للاستفسار او السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر .shmlool.com.