التخطي إلى المحتوى

شرح درس أسلوب المدح والذم أمر يبحث عنه جميع الطلاب لمعرفته من أجل استيعابه وفهمه، فيتم اللجوء لأسلوب المدح والذم للتعبير عن ما يشعر به الشخص سواء من جانب إيجابي أو سلبي  ولكلاً من الذم أو المدح أدواته اللغوية التي يتم استخدامها من أجل التعبير عن ذلك فسنقدم إليكم اليوم شرح تفصيلي عنه.

درس أسلوب المدح والذم

أسلوب المدح والذم

في بداية الأمر تحتوي اللغة العربية على عدد كبير من الأساليب الإنشائية والجمالية فهذه الأساليب تساعد على توصيل المعنى للأفراد بشكل سريع فالأساليب وظيفتها أنها تقوم بلفت انتباه الشخص المستمع وتزيد من تأكيد المعنى.

ومن أبرز هذه الأساليب هو أسلوب المدح والذم فالمدح هو أسلوب يتم استخدامه في حالة الشعور بصفة حميدة لأمر ما، أو الشعور بالاستحسان لأمر يستحق المدح بالطبع.

شاهد أيضا:

إما بالنسبة لأسلوب الذم فهو عبارة عن أسلوب يتم استخدامه في أثناء الشعور بصفة سيئة أو الشعور بأمر سيء للغاية يتطلب فيه الذم والهجاء، أسلوب الذم والمدح كلاهما يتبعان نفس القواعد النحوية سواء في سياق الجملة أو في الإعراب، فألفاظ المدح تأتي من أجل إنصاف أمر ما والذم يكون عكس ذلك.

مما يتكون أسلوب المدح والذم

يتكون من ثلاثة مكونات وهما كالآتي:

  • فعل المدح أو فعل الذم، في المدح يكون نعم وحبذا، وفي الذم يكون بئس ولا حبذا.
  • الفاعل.
  • المخصوص بالمدح أو الذم هو الاسم الذي يتم مدحه سواء بنعم أو حبذا أو الاسم الذي يتم ذمه من قبل جملة بئس أو لا حبذا.

على سبيل المثال نعم الخلق الصدق ذلك يعتبر أسلوب مدح وفعل المدح في الجملة نعم والخلق هي فاعل المدح والصدق هو المخصوص بالمدح.

الفرق بينهما

  • كما ذكرنا إليكم أن أدوات والألفاظ في المدح جاءت من أجل إنصاف أمر ما أو تقوم بإنصاف شخص ما.
  • وأدوات المدح هي نعم وحبذا وأدوات الذم هي بئس ولا حبذا وجميعهم يتبعان نفس القواعد النحوية سواء كلاهما مكونان من فعل وفاعل ومخصوص.
  • ارتبط كلاً من فعل المدح أو الذم بصورة الماضي فلا يأتي منهم مضارع أو أمر على الإطلاق.
  • إما بالنسبة للفاعل في أسلوب المدح إما يكون معرف بال أو يكون مضاف إليه ما فيه أو يكون ضمير مستتر أو يكون اسم من الأسماء الموصولة ما أو من بمعنى الذي.
  • إما بالنسبة لأسلوب الذم لا حبذا فالفاعل فيها لا يكون سوى اسم إشارة ذا.
  • ونأتي للركن الثالث من الجملة وهو المخصوص بالمدح أو الذم فيكون اسم علم أو وصف من جملة اسمية أو نكرة متصلة بجملة فعلية أو معرف بالتي أو الذي أو يكون مضاف إليه أو مقدراً وجوباً.

أنواع المخصوص بالمدح والذم

يجب أن تتوافر بعض الشروط في المخصوص وهي:

  • أن يكون معرفة مثل: نعم الصفات الصدق.
  • نكرة موصوفة مثل: نعم المعلم مربي.
  • نكرة مضافة مثل: نعم الصفة حب الوطن.
  • يطابق الفاعل سواء كان في حالة التذكير أو التأنيث، أو كان مفردًا أو جمع أو مثنى: مثل: بئس الرجلان الخائنان.

إعراب جملة المدح أو الذم إنشاءً

  • فعل المدح مع الفاعل يتم إعرابهم كخبر مقدم.
  • المخصوص بالمدح أو الذم يتم إعرابه مبتدأ مؤخر.
  • في حالة حدوث تقدم للمخصوص بالمدح أو الذم على الجملة الفعلية فيتم إعرابه خبر وهذا يأتي في الغالب مع كلاً من نعم وبئس.
  • يمكن أن يعرف المخصوص مقدراً وهذا أمر شائع في أساليب المدح وورد ذكرها في الغالب في القرآن الكريم.

معلومات حول الإعراب

  • كما ذكرنا إليكم أن بئس ونعم يتم إعرابهم فعل ماضي مبني على الفتح وذلك من أجل إنشاء جملة المدح أو الذم.
  • في حالة إذا جاء بعد نعم أو بئس نكرة منصوبة فيتم إعرابه تمييز.
  • أما في حالة إذا كان المخصوص بالمدح أو الذم مفهوم من معنى الكلام يمكن أن يتم حذفه.

إليكم بعض الأمثلة التي تفسر ذلك:

  • نعم عملاً الإخلاص، تعرب عملاً تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
  • نعم العمل الخير.
  • نعم الصفات الأمانة.

أنواع فاعل أسلوب المدح والذم

هناك بعض الصور التي يأتي عليها فاعل هذا الأسلوب وإليكم في السطور الآتية هذه الصور:

  • يكون معرف بال على سبيل المثال نعم الصديق الوفي، وبئس الصديق الغدار.
  • مضاف إلى ما فيه الـ مثل نعم خلص الإنسان الأمانة، بئس صديق المرء الخائن.
  • من أو ما الموصولتان بمعنى الذي ويظهر بعدهم جملة تدعى جملة الصلة مثال على ذلك نعم ما تصاحبه الصادق، نعم ما تفعله حسن الضيافة.

ضمير مستتر وجوباً مميز بنكرة على سبيل المثال بئس خلقاً الكذب، نعم عملاً التعاون

حبذا أو لا حبذا

  • يأتي أسلوب المدح هنا مع حبذا فهو مكون من جزئيين الأول حب وذلك فعل مدح وذا وهي الفاعل وأخيراً المخصوص بالمدح مثال حبذا الصدق.
  • أسلوب الذم لا حبذا مكون من لا حب وذلك فعل الذم وذا الفاعل والمخصوص بالذم مثال على ذلك لا حبذا الكذب.
  • نأتي لأهم نقطة الإعراب يتم إعراب المخصوص بالذم سواء مع حبذا أو لا حبذا مبتدأ مؤخر ولا يتم تقديمه أبداً فيظل في موقعه بشكل دائم.
  • إما بالنسبة لذا المتصلة بالكلمتين فيتم إعرابها اسم إشارة مبني في محل رفع فاعل وفي هذه الحالة يمكن أن يقع قبل المخصوص بالمدح أو بعده تمييز.

بعض الأمثلة وكيفية إعرابهم

  • نعم الصديق الكتاب
  • نعم هي فعل مدح ماضي جامد مبني على الفتح.
  • الصديق، فاعل المدح مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
  • والجملة الفعلية المكون من فعل وفاعل في محل رفع خبر مقدم.
  • والكتاب هو المخصوص بالمدح ويتم إعرابه مبتدأ مرفوع وعلامة رفعة الضمة ومن الممكن أن يتم إعرابه خبر محذوف تقديره هو.
  • نعم من يحمي وطنه الجندي المخلص.
  • نعم، تعرب فعل مدح ماضي جامد مبني على الفتح.
  • من، اسم موصول مبني في محل رفع فاعل والجملة نعم من هي خبر مقدم في محل رفع.
  • الجندي، يعرب مبتدأ مؤخر مخصوص بالمدح.
  • حبذا الإخلاص.
  • حب، تعرب فعل ماضي جامد مبني على الفتح.
  • ذا، اسم إشارة في محل رفع فاعل.
  • الجملة الفعلية، حبذا في محل رفع خبر مقدم.
  • الإخلاص، يعرب مخصوص بالمدح ويعرب مبتدأ مؤخر مرفوع.
  • لا حبذا الكذب
  • لا، النافية.
  • ذا، اسم إشارة مبني في محل رفع فاعل.
  • الجملة الفعلية لا حبذا في محل رفع خبر مقدم.
  • الكذب، مخصوص بالذم في محل رفع مبتدأ مؤخر وعلامة الرفع الضمة ويمكن أن يتم إعرابها خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو.
  • بئس دار المتكبرين
  • بئس، فعل ماضي جامد مبني على الفتح.
  • دار المتكبرين، مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة في محل رفع فاع.
  • المخصوص بالذم هنا ضمير مستتر محذوف وهو النار.

عرضنا لكم متابعينا شرح درس أسلوب المدح ، للاستفسارات راسلونا عبر التعليقات وسوف يتم الرد عليكم على الفور.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *