التخطي إلى المحتوى

مقال عن البطالة تعرف علي الاسباب تُعد أحد أكبر المشكلات التي يواجهها كل من الفرد والمجتمع، وهي تعرف بأنها عدد الأفراد القادرين على العمل ولا تتوفر لهم فرصة عمل مناسبة في مجال اختصاصهم، ونسب البطالة متفاوتة من دولة إلى أخرى، فهي تعتمد اعتماد كبير على الحالة الاقتصادية والسياسية للدول، والجدير بالذكر أن البطالة تشمل كل من الإناث والذكور.

ما هي أسباب البطالة

تتعدد الأسباب التي ينشأ عنها ظهور نسب البطالة، تنشأ عن أسباب سياسية، إقتصادية إجتماعية والتي تتباين من مجتمع لآخر ومن دولة لأخرى، وتتضح الاسباب كالآتي:

الأسباب الاجتماعية

  • الزيادة السكانية والارتفاع الشديد لنسب الفقر، ومن هم تحت مستوى خط الفقر، وهذا يقابله عدم توفر وظائف للأفراد.
  • إهمال الجانب التعليمي، والذي يؤدي إلى إنتشار الجهل بمخاطر البطالة على المجتمع.
  • وجود العديد من الشباب القادرين على العمل مع عدم توفر مناصب ووظائف تناسبهم.
  • عدم وجود دعم كافي للمشروعات والأفكار الحديثة.

أسباب سياسية

  • الانتشار الواسع للثورات والانقلابات الأهلية في الدول المختلفة.
  • عدم قدرة الحكومات على دعم قطاع الأعمال والمشروعات الصغيرة.

أسباب إقتصادية

  • إتاحة فرص العمل للأجانب والموظفين الأجانب، سواء كان في الأعمال اليدوية أو في الشركات الكبرى، مما يساهم في عدم استخدام الأيدي العاملة المصرية وزيادة نسب البطالة.
  • استخدام الآلات والمعدات وأجهزة الحاسوب عوضا عن استخدام الأفراد، والذي يرجع بالفائدة المالية على الشركات.
  • زيادة أعداد الخريجين، مع عدم توافر أماكن وفرص ليتمكنوا من العمل.

أشكال البطالة

تعتبر من أكبر المشكلات الرائجة ليس فقط في الدول العربية ولكن أيضا في العديد من الدول الأوروبية، ومن أشكال البطالة المتواجدة في المجتمعات:

  • الجزئية: تعتبر أحد أشكال البطالة، حيث تقوم بعض الشركات بخفض ساعات العمل للموظفين، أو توقف الموظفين عن العمل لفترات مؤقته، ويحدث ذلك بسبب ظروف قد تمر بها الشركة، ولقد ظهر هذا النوع من البطالة مؤخرا بصورة كبيرة، بسبب ما يعانيه العالم من جائحة كورونا، والخسائر الفادحة التي طرأت على الشركات.
  • الكاملة: هو عدم العمل على الرغم من مقدرة الشخص، وأحيانا تكون البطالة ناتجة عن عدم قيام الأفراد بالمجهود اللازم في البحث عن العمل المناسب لهم.

أنواع البطالة في المجتمعات المختلفة

أسباب البطالة

تتعدد الانواع من مجتمع لآخر وأحيانا من دولة إلى أخرى، ومن أنواع البطالة:

  • الأقليمية: هذا النوع ينشأ في منطقة أو أقليم معين، وهذا يتوقف على طبيعة العمل الذي يقوم به العمال المتواجدين في هذه المنطقة.
  • المقنعة: ينتشر هذا النوع بين الموظفين والعمال القادرين على العمل، لكنهم يفتقدون للخبرات والمهارات اللازمة لأداء الأعمال التي من المفترض أن يكلفوا بها.
  • الكلاسيكية: ينشأ هذا النوع بسبب زيادة الحد الأدنى من الأجور التي تضعها الدولة، فتتجه العديد من الشركات إلى الاستغناء عن بعض الموظفين في سبيل تحقيق التوازن المطلوب داخل الشركة وتطبيق القوانين الموضوعة من قبل الدولة.
  • الطبيعية: هي تعد من أكثر الانواع اتساعا وانتشارا، والتي تنشأ نتيجة توافر عدد كبير من الأفراد القادرين على العمل وتوافر القليل من فرص العمل المطروحة.
  • الموسمية: وهذا النوع يظهر في مواسم معينة، مثل الفلاحين الذين لا يعملوا إلا في المواسم الخاصة بالحصاد، وكذلك المعلمين الذين يقومون بوظائفهم أثناء العام الدراسي فقط.
  • الاحتكاكية: ينتج هذا النوع نتيجة رغبة العمال والموظفين في ترك أعمالهم، نتيجة لانخفاض الرواتب أو الرغبة في تغيير نوع العمل، وتعتبر البطالة من هذا النوع غير دائمة.

تعرف أيضاً على: موضوع تعبير عن التعداد السكاني

صفات العاطل عن العمل

يوجد إرتباط وثيق بين نسب البطالة في أي مجتمع وبين الجرائم التي تحدث، حيث وجد أن البطالة تؤثر بشكل كبير على نسب الجرائم التي تحدث في المجتمع، ومن الصفات التي توجد لدى بعض الأفراد العاطلين عن العمل:

  • علاقاته سيئة مع المحيطين به من جيران وأصدقاء نتيجة سوء الخلق.
  • يميل العاطل عن العمل إلى العزلة وعدم الرغبة في الاختلاط والاندماج في المجتمع، والذي ينتج عن حالات الإكتئاب التي تصيب العاطلين عن العمل.
  • السفر كثير بين المدن والمحافظات داخل الدولة، وفي حال الحصول على وظيفة فإنه يقوم بالاستغناء عنها في فترة قصيرة.
  • الميل إلى مرافقة أصدقاء السوء، رغبتا منه في الحصول على منفث لغضبه.

الآثار السلبية للبطالة

تؤثر البطالة ليس فقط على الأفراد ولكن على المجتمع واقتصاد الدولة، ومن الآثار السلبية التي تسببها البطالة:

أثر البطالة على الأفراد

  • زيادة معدلات الإكتئاب، كما أن هناك دراسة أشارت إلى أن العاطلين عن العمل يموتوا قبل غيرهم من العاملين بما يقارب السنة.
  • عدم الثقة بالذات وفقدان المهارات الخاصة بهم.
  • الابتعاد عن الأصدقاء والجيران والرغبة الدائمة في العزلة عن الآخرين.
  • الارتفاع في نسب البطالة يؤدي بشكل كبير إلى زيادة نسب الانتحار التي تحدث في المجتمعات.

أثر البطالة على المجتمع

  • زيادة معدل ارتكاب الجرائم من سرقة وقتل وغيرها من الجرائم، وهو ناتج بشعور العاطل عن العمل بعدم قبولة في المجتمع.
  • خسارة الأفراد لمهاراتهم التي يملكونها، وذلك بسبب التوقف عن ممارسة العمل لفترات زمنية طويلة.
  • الرغبة المتزايدة من قبل الأفراد على الهجرة إلى خارج البلاد رغبة في الحصول على العمل، واستخدام الطرق الغير شرعية للهجرة مما يزيد من رقابة الدولة في ما يخص ذلك.

أثر البطالة على الجانب الاقتصادي

  • الانخفاض الشديد في مستوى المعيشة عند العديد من الأفراد، لعدم القدرة على توفير مصدر ثابت للدخل.
  • زيادة معدل البطالة قد يؤدى في بعض الأحيان إلى التشرد وخسارة المسكن، بسبب عدم وجود الدخل للدفع مقابل السكن.

طرق الحد من الآثار السلبية للبطالة

الحد من الآثار السلبية للبطالة تعتبر عملية جماعية يقع عاتقها على كل من الدولة والمجتمع والأفراد، ومن الطرق الحد من الجانب السلبي للبطالة:

  • برنامج بدل التعطل عن العمل: وهو برنامج تقدمه الدولة للعاطلين على العمل في سبيل تغطية نفقاتهم، إلى أن يستطيع الفرد إيجاد فرصة العمل المناسبة.
  • تشجيع المشروعات وريادة الأعمال: حيث من واجبات الدولة هي تشجيع الشباب الخريجين والعاطلين عن العمل للقيام بمشروعات تزيد من دخلهم، كما أنها تسهم في الرقي باقتصاد الدولة.
  • إقامة الدورات التدريبية: وهي عبارة عن مجموعة من الدورات التي تنمي المهارات والقدرات لدى الخريجين والعاطلين عن العمل، والتي تخرج أشخاص لديهم قدرات مناسبة لمتطلبات سوق العمل.
  • القطاع الخاص: والذي له دور كبير مع القطاع العام في تقليل نسب البطالة وإتاحة فرص عمل للخريجين.
  • برنامج الارشاد المهني: وتقدم هذه البرامج من الدولة للخريجين والعاطلين عن العمل وغيرهم الأفراد الذين يرغبون في تطوير مهاراتهم والحصول على فرص مختلفة .

ما هي طرق علاج البطالة

  • تقديم الدعم للتعليم المفتوح والمستمر، حتى يستطيع العمال على الارتفاع بمستواهم التعليمي وخاصة لمن لم يستطيعوا تكملة مسيرتهم التعليمية.
  • العمل على إنشاء صناديق التكافل الاجتماعي التي تساعد الغير قادرين في المجتمع.
  • توفير أماكن للعمل وذلك عن طريق تقديم السن المخصص للتقاعد وإدخال خريجين وافراد جدد إلى الأعمال المختلفة.
  • تشجيع المشروعات الصغيرة للشباب ودعمهم ماديا ومعنويا.
  • العمل على تأهيل الشباب الخريجين لسوق العمل.
  • الأعتماد على العمال والموظفين المحليين بدلا من العمل مع الأجانب.

بسبب هذه السلبيات التي تملكها البطالة والتي لا تؤثر فقط على الفرد بل على المجتمع والاقتصاد، فإن الدولة تعمل على القضاء على نسب البطالة، والجدير بالذكر إن نسب البطالة تكون مرتفعة أكثر في الدول النامية والفقيرة عن غيرها من الدول المتقدمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

izmir escort cialis