ما هو فن الكولاج والديكوباج حيث تتميز كل ثقافة من الثقافات الموجودة في عالمنا بنوع من الفن، الذي برع فيه ويعتبر الفن هو لغة الشعوب في العالم لتعبر عن أهلها، فلا يقتصر على كونه هواية أو مصدر رزق بالنسبة للبعض، ولكن يستخدم في الدفاع عن العديد من القضايا الهامة والمصيرية على مر الأزمنة، ويعتبر فن الكولاج والديكوباج من الحرف اليدوية السهلة التي يمكن ممارستها بأقل الأدوات الموجودة.

تعريف فن الكولاج والديكوباج

  • فن الكولاج والديكوباج هم أحد الحرف اليدوية، والحرفة اليدوية هي عبارة عن اشغال يدوية تعتمد بصورة كبيرة على المهارة الفنية والحس الفني لدى من يقوم بها.
  • يعتمد فن الديكوباج على إعادة تنسيق الأوراق القديمة وتكوين منها لوحات فنية، والذي يعتبر أحد الحرف اليدوية.
  • عرف فن الديكوباج قديما على أنه فن الإنسان الفقير، وذلك بسبب إعادة استخدام المعدات القديمة وقصها وتقطيعها للحصول على لوحة فنية رائعة الجمال في النهاية.
  • ولقد كان أول ظهور لفن الديكوباج قديما جدا في المقابر الموجودة في سيبيريا، ولكن ظهرت بصورة أوسع عند الصين والذين أتقنوا الديكوباج بصورة كبيرة.
  • وبالنسبة لفن الكولاج ويصفه البعض بأنه فن قص و لصق الأوراق والقصاصات الملونة، وتجميعها في لوحة واحدة بصورة فنية جميلة.
  • ولقد ظهر فن الكولاج بصورة كبيرة جدا في القرن العشرين باعتباره فن تجريدي، يستخدم قصاصات الورق لتكوين صورة كبيرة معبرة.
  • ويظهر الاختلاف بين فن الكولاج والديكوباج، في أن فن الكولاج هو فن القص واللصق للأوراق الملونة، أما بالنسبة للديكوباج فهو قص وتقطيع الأوراق واستخدام المعدات والأشياء القديمة لإخراج لوحة فنية.
  • ويعتبر كلا من الكولاج والديكوباج من الحرف اليدوية التي تحتاج إلى حس فني.

أنواع الكولاج

فن الكولاج والديكوباج

تتعدد أنواع فن الكولاج فمنها:

  • الكولاج الورقي: في هذا النوع من فن الكولاج يستخدم الفنان القصاصات الورقية من ورق الجرائد والمجلات، كا يستخدم بعض الأشخاص الصور سواء كانت ملونة أو بالأبيض والأسود.
  • فن الكولاج الرقمي: وفي هذا النوع يتم استخدام أجهزة الكمبيوتر، واستخدام الصور المحملة من قبل في تكوين صورة جديد، وتحويل القصاصات باستخدام بعض البرامج الموجودة في جهاز الحاسوب الخاص بك.
  • الإلكتروني: وهو يشبه الكولاج الرقمي بصورة كبيرة لاستخدامها للصور المحملة، وبعد تكوين الصورة المرادة يمكن طبعها بالألوان.
  • الرملي: هو أفضل طريقة لتعليم الأطفال فن الكولاج.
  • القماشي: ويستخدم في هذه الطريقة من الكولاج قصاصات القماش بدلا من القصاصات الورقية.
  • كولاج الطبيعة: في هذه الطريقة يتم استخدام المواد الطبيعية مثل الأصداف الزهور ورة الأشجار، وغيرها من المواد التي يجب أن تكون جافة تماما حتى لا تتعفن فيما بعد وتؤدي إلى تلف اللوحة.

يُمكنك أيضاً التعرف على: فن المنمنمات في الحضارة الإسلامية

فن الكولاج وأدواته

يختلف فن الكولاج اختلافا كبيرا عن النوع العادي من الفن، حيث يضيف إلى الصورة المتكونة العمق كما تستطيع أن تحمل الصورة فكرة أو الدفاع عن قضية معينة، ومن الأدوات المستخدمة في فن الكولاج:

  • أوراق مجلة أو أوراق ملونة لصنع قصاصات.
  • مقص.
  • غراء.
  • دهان وأقلام للتلوين.
  • لوحة خشبية أو قطعة قماش لصق القصاصات عليها.

خطوات عمل الكولاج الورقي:

  • في البداية يتم تحضير ما تود الرسم واللصق عليه سواء كانت قطعة من الخشب أو قطعة قماشية.
  • بعدها تحديد الصورة المراد رسمها سوا كانت صورة طبيعية أو صورة شخص أو حتى صورة لأحد الحيوانات.
  • يتم تقسيم اللوحة المراد الرسم عليها، وكذلك الصورة المراد تجسيدها على اللوحة إلى مربعات صغيرة متساوية في الحجم ليسهل تشكيلها والإبداع فيها.
  • بعدها يتم استخدام القلم الرصاص في تكوين الصورة على اللوحة الخشبية، ويتم تقسيمها إلى أجزاء، حيث يتم اللصق على بعض منها وتلوين الباقي.
  • بعد ذلك نحصل على بعض الأوراق الملونة سواء كانت أجزاء من مجلة أو غيرها، ويتم القص منها واللصق على الصورة المرسومة.

 أنواع فن الديكوباج

تعتبر ماري ديلاني، من أشهر الفنانات التي استخدمت فن الديكوباج، والتي اعتمدته في صنع تصاميمها لإنتاج ملابس للنساء في وقتها، وتتعدد أنواع في الديكوباج، ومنها:

  • فن ديكوباج القصاصات: والذي يستخدم فيها أجزاء ورقية وقصاصات مختلفة للوصول إلى الصورة المرادة.
  • فن الديكوباج ثلاثي الأبعاد: وهو يعتبر إنشاء الصور بشكل ثلاثي الأبعاد، حيث يتم فيها استخدام العديد من الصور والقصاصات لتكوين الصورة المرادة، كما يستخدم في الكثير من الأحيان الغراء لتثبيت العديد من الصور فوق بعضها البعض.
  • الديكوباج الهرمي: هو يشبه الديكوباج ثلاثي الأبعاد بشكل كبير، حيث يتم فيه تقطيع الصور المتماثلة إلى أجزاء كبيرة ثم أصغر فأصغر، وترتيبها ولصقها بواسطة الغراء، على هيئة شكل هرمي.

فن الديكوباج والأدوات المستخدمة فيه

ذكرنا أن فن الديكوباج كان يعرف قديما بأنه فن الإنسان الفقير، وذلك لأنه لا يتطلب الكثير من الأدوات والتي يمكن توافرها في أشيائنا القديمة، فهو يعتبر بطريقة أخرى إعادة تدوير المقتنيات القديمة في الحصول على لوحات فنية جميلة، ومن الأدوات المستخدمة فيه:

  • خلفية اللوحة التي سوف يقوم الفنان بتكوينها والتي من الممكن أن تكون، الأثاث، السيراميك أو حتى الأرفف والمرايا.
  • قصاصات الديكوباج والتي يمكن الحصول عليها بالعديد من الطرق منها، ورق الجرائد، الكتالوجات، ورق المناديل والأقمشة.
  • أداة لتقطيع الورق والقصاصات والتي يمكن فيها استخدام المقص، السكين أو أي أداة حادة أخرى.
  • صمغ والذي يستخدم في تثبيت القصاصات التي تم الحصول عليها على خلفية اللوحة.
  • بعض الأدوات لتنعيم الثقل، وذلك لإزالة الغراء الزائد، وتنعيم سطح اللوحة المصنوعة.
  • بعض من أدوات التنظيف، كالمناديل أو الأقمشة القديمة، وذلك لإزالة الزوائد من الغراء.
  • مادة للتغلف والتي من الممكن أن تكون الغراء أو بعض من أنواع الطلاء وذلك لتغليف اللوحة بعد الأنتهاء منها.

لذلك يعتبر فن الكولاج والديكوباج من الفنون القريبة إلى حد كبير من بعضها البعض، لما لها من أهمية كبيرة في التعبير وتجسيد العديد من الصور، كما أنهم من الحرف اليدوية التي تحتاج بصورة أساسية إلى الحس الفني.

X