التخطي إلى المحتوى

قصة نوح عليه السلام مع قومه مختصرة للأطفال، نقدمها لكم اليوم بأسلوب مشوق ،فقد ذكر الله سبحان وتعالى في قرآنه الكريم العديد من قصص الأنبياء والأمم السالفة، للاتعاظ وأخذ العبرة منها .

ومن ضمن قصص الأنبياء في القرآن الكريم قصة سيدنا نوح عليه السلام.

قصة سيدنا نوح والسفينة

مكث نوح عليه السلام يدعوا قومه لدين الإسلام مدة 950 عام  أي ألف سنة إلا خمسون عاماً.

{ إِنَّا أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ أَنْ أَنْذِرْ قَوْمَكَ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ * قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُبِينٌ * أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاتَّقُوهُ وَأَطِيعُونِ * يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرْكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى إِنَّ أَجَلَ اللَّهِ إِذَا جَاءَ لَا يُؤَخَّرُ لَوْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ}

ولكن كل هذه السنوات لم تسفر سوى عن ايمان ثمانين شخصاً فقط ، ولم يستجب له البقية من قومه.

ولذلك دعا نوح ربه أن يهلك هؤلاء القوم الكافرين.

فقال تعالى :

 {وَقَالَ نُوحٌ رَبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا} 

وقد كان قوم نبي الله نوح يعبدون الأصنام و الأوثان.

فأرسل الله إليهم نوح عليه السلام ، لنصحهم وتوجيههم لعبادة الله وحده لا شريك له،  المستحق والمتفرد وحده بالعبادة دون غيره .

و أن تلك الأصنام والتماثيل التي يصنعونها بأيديهم ويجعلون منها آلهة يعبدونها ،  ماهي إلا جمادات ساكنة صامته لا تنفع أحد ولا تضر ،  بل إنها أيضا لا تدفع الضر .

وهذه الأصنام التي عبدها قوم نوح،  هي في الأصل لرجال صالحين من بين قوم نوح ، وهم : ودّ، وسُواع، ويَغُوث، ويَعُوق، ونَسْر .

وعندما مات هؤلاء الرجال، أوحى الشيطان الى قومهم أن يصنعوا لهم تماثيل ليخلدوا ذكراهم ، وبعد مرور الزمن وانتشار الجهل بينهم عبدوا هذه التماثيل والأوثان . 

 { قَالَ نُوحٌ رَبِّ إِنَّهُمْ عَصَوْنِي وَاتَّبَعُوا مَنْ لَمْ يَزِدْهُ مَالُهُ وَوَلَدُهُ إِلَّا خَسَارًا * وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا * وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آَلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا }

قصة نوح عليه السلام مختصرة

ظل نوح عليه السلام يدعوا قومه ليلا ونهاراًً، سراً وعلانية ، ولم يزيدهم كل هذا المجهود في الدعوة إلا عنادا و نفورا وكفرا ، بل أكثر من هذا فقد كذبوا نبي الله و وصفوه بالجنون .

فقال نوح لهم :

“يا قَومِ لَيسَ بي ضَلالَةٌ وَلـكِنّي رَسولٌ مِن رَبِّ العالَمينَ، أُبَلِّغُكُم رِسالاتِ رَبّي وَأَنصَحُ لَكُم وَأَعلَمُ مِنَ اللَّـهِ ما لا تَعلَمونَ” 

ولكنهم أيضاً لم يهتدوا ، واتفقوا فيما بينهم على تكذيب نوح والإعراض عن كلامه  وعدم الاستماع لما يقول .

حتى أنهم إذا رأوه قادماً من بعيد وضعوا أصابعهم آذانهم، و غطوا وجوههم بملابسهم حتى لا ينظرون إليه.

لم يبالي قوم نوح الكافرين بدعوتهم وتحذيره لهم من شدة عقاب الله وغضبه.

و صل الفُجر من قوم نوح إلى أنهم هددوه بأن يرجموه .

 “قَالُوا لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا نُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمَرْجُومِينَ”.

قصة سفينة نوح للأطفال

قصة نوح عليه السلام مع قومه مختصرة للاطفال

وإلى هذا الحد ، أمر الله نبيه نوح عليه السلام بأن يصنع الفلك – والفلك هنا تعني سفينة – لتكون هي معجزته.

 بدأ نوح بزرع الشجر ، والاهتمام به ليصنع منه السفينة ،و انتظر نوح لسنوات ثم قطع ما زرعه وبدأ نجارته في صنع السفينة .

ولكن كان كلما مر عليه نفر من قومه استهزؤا به ، وبما يفعل ، و يلقون عليه أبشع الكلام.

فكانوا يقولون له: هل ستجري سفينتك على الأرض يا نوح؟ أين ستسير في هذا الجفاف السائد؟

لقد جن جنون نوح يا قوم. لقد تحول النبي الى نجار ، وهكذا ظلت سخريتهم من نوح في تزايد.

وعندما انتهى نوح من بناء السفينة ، أمره الله أن يحمل فيها من نوع من الحيوانات زوجين اثنين، ذكر وأنثى .

و أن يقل معه في السفينة كل من آمن معه .

فحمل نوح في سفينته من كل حيوان و وحش وطير زوجين اثنين، لضمان بقاء هذه الحيوانات والطيور على الأرض بعد فوران التنور.

وما إن ركب جميع الحيونات والطيور والوحوش ، ومن آمن مع نوح ، حتى فتحت  السماء أبوابها فنزلت منها امطار غزيرة ، وتفجرت عيون الأرض كلها وبدأ الطوفان يُغرق الأرض.

قصة سيدنا نوح وابنه

قصة نوح عليه السلام مع قومه مختصرة للاطفال

أسرع نوح ومن معه جميعاً إلى السفينة إلا زوجته وابنه يام أو كما يطلق عليه أيضاً إسم كنعان.

ويذكر أن نبي الله نوح كان له أربعة أبناء هم :  حام، وسام، ويَافِث، ويام .

آمن به ثلاثة أبناء إلا يام الذي استمر على كفره ورفض ركوب السفينة معهم ، وقال لأبيه : سآوي إلى جبل يعصمني من الماء.

فقال له نوح : لا عاصم اليوم من أمر الله.

فارتفعت المياه لتغطي الناس بالكامل حتى أنها ارتفعت عن قمم الأشجار بل وأيضا الجبال .

{لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ}

وبالفعل لم يستطيع ذلك الجبل الضخم أن يعصمه من الماء، فكان من المغرقين.

أغرق الله الكافرين بالطوفان ، حتى أنه لم يبق على الأرض من شيء.

ثم أمر الله السماء أن تتوقف، الأرض أن تبتلع كل ما عليها من ماء إلى جوفها.

وقد نجي الله نوحاً ومن معه من المسلمين، حيث استوت واستقرت السفينة على الجودي، وهو جبل في مدينة الموصل.

الدروس المستفادة

قصة النبي نوح عليه السلام تؤكد لنا أهمية الصبر في الحياة ، فنوح عليه السلام صبر قرابة الألف عام، وهو يدعو قومه إلى دين الله العزيز الحكيم .

كما أنها تحث على الصبر فقد صبر نوح على أذى السفهاء و الجاهلين.

وتوضح قصة نبي الله نوح أن النصر في النهاية يكون للخير والهلاك للشر.

عقوبة قوم نوح

كان عقاب الله لقوم نوح هو الغرق بالطوفان في الدنيا ، والعذاب في النار في الآخرة بسبب مافعلوا من خطايا.

 (مِّمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا فَلَمْ يَجِدُوا لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَنصَارًا )

كانت هذه قصة نبينا نوح عليه السلام مع قومه ، انتظروا منا مزيداً من قصص الأنبياء في القرآن الكريم، في باب قصص مكتوبة عبر موقع شملول .

عزيزي القارئ ، نتمنى أن نكون قد رضينا توقعاتكم عن قصة نوح عليه السلام مع قومه مختصرة للاطفال ، ونحن على استعداد لتلقي تعليقاتكم واستفساراتكم وسرعة الرد عليها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *