التخطي إلى المحتوى

أسباب تأخر النطق عند الأطفال وطرق علاجه عبر موقع الأحلام، إن أسباب تأخر النطق عند الأطفال متعددة وتختلف من طفل لآخر، فبعضها يرتبط بالعديد من المشاكل الصحية أو ببعض الاضطرابات العقلية والنفسية، أسباب يلزم سرعة تشخيصها وعلاجها لتجنب حدوث أي مشكلات أخرى.

تأخر الكلام عند الأطفال

  • يتفاوت الأطفال في قدراتهم العقلية والحركية وكذلك في قدرتهم على النطق والكلام ولذلك يعانى بعض الأطفال من تأخر الكلام.
  • ويقصد بـتأخر الكلام عند الأطفال وصول الطفل سن 12 شهر دون إصدار أي أصوات مفهومة أو محاولة قيامه بالحديث.
  • ولكن التشخيص الفعلي  لـتأخر الكلام عند الأطفال يبدأ من سن 18 شهر حيث نجد أن الأطفال المتأخرون في الكلام غير قادرون على نطق أي كلمات مفهومة كماما أو بابا، ولا يستطيعون أيضاً التعبير عن رغباتهم.

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

تتنوع أسباب تأخر الكلام عند الأطفال ما بين الأسباب العضوية والأسباب النفسية، وتختلف هذه الأسباب من طفل إلى آخر، ومنها:

  • ضعف السمع أو فقدان السمع.
  • إصابة الطفل بالحنك المشقوق أو الشفة الأرنبية أو اللسان المربوط.
  • إصابة الطفل بالشلل الدماغي أو بأي أمراض أخرى في الدماغ.
  • معاناة الطفل من بعض المشاكل النفسية كالتوحد والخجل أو الخوف الشديد.
  • وجود مشاكل اجتماعية في الأسرة المحيطة بالطفل كوجود عنف أو تجاهل للطفل ومهاراته.

أعراض تأخر الكلام عند الأطفال

من الطبيعي أن ينطق الطفل بعدد محدود من الكلمات عند بلوغه عامه الأول وفي المقابل فإن أهم أعراض تأخر الكلام عند الأطفال هي:

  • ألا ينطق الطفل بأي كلمة عند بلوغه 18 إلى 24 شهر.
  • عدم نطق أي كلمات مفهومة.
  • عدم القدرة على التعبير عن النفس أو الرغبات والطلبات.
  • نطق الكلمات بشكل غير واضح.
  • تفضيل استخدام الايماءات أو الإشارات عن النطق اللفظي.

متى يصبح تأخر النطق خطراً

لا داعي للقلق إن تأخر الطفل في النطق وكان حالته العامة طبيعية أي كان نشيطاً ومتجاوباً مع الأطفال الآخرين ولديه حياة اجتماعية جيدة، بينما يصبح تأخر النطق خطراً في الحالات التالية:

شاهد أيضا:
  • إذا كان الطفل غير قادر على التلويح بيديه.
  • إذا لم يستطع الطفل التمييز بين الأشياء أو الإشارة إليها.
  • إذا كان الطفل غير قادر على التعرف على أجزاء جسده.
  • إذا كان الطفل غير قادر على تقليد الأصوات.
  • إذا لم يستطع الطفل تنفيذ الأوامر البسيطة.

تأخر الكلام عند الأطفال والتوحد

  • إن تأخر الكلام عند الأطفال ليس دائماً علامة على إصابة الطفل بالتوحد، وبالإضافة إليه يلزم أن يعاني الطفل من بعض الاضطرابات اللفظية والغير لفظية الأخرى كالتباعد الاجتماعي والعصبية وصعوبات التعلم وعدم التفاعل.
  • بمعنى آخر أن نشاط الطفل ومهاراته وقدرته على تكوين علاقاته وحالته العامة هي النقطة الفاصلة التي تؤكد ما إذا كان الطفل يعانى من التوحد أم من اضطراب تأخر الكلام فقط والذي يعانى منه الكثير من الأطفال الغير مصابين بالتوحد.

جدول النطق عند الأطفال

يضم جدول النطق عند الأطفال مراحل تطور الكلام لديهم بداية من عمر الشهر إلى عمر 4 سنوات:

العمر تطور النطق
1-6 شهور يستطيع الطفل تمييز الأصوات المرتفعة يستمع جيداً لها.
6-9 شهور يستطيع الطفل إصدار أصوات بسيطة غير مفهومة مثل با ما تا دا .
9-12 شهر يستطيع الطفل نطق أول كلمة له وعادة ما تكون باسم أحد أفراد العائلة أو ماما أو بابا.
12-18 يتطور النطق تدريجياً ويبدأ الطفل في تكوين جملة بسيطة من كلمتين وهو الوقت الذي يستطيع فيه فهم مغزى الكلام جيداً.
18-24 يبدأ الطفل في تعريف نفسه وأجزاء جسده باسمائها وكذلك أسماء أفراد العائلة.
24-30 شهر تمتد حصيلة الطفل اللغوية لتزيد عن 100 كلمة مما يساعده على تكوين جملة مكونة من 4 كلمات.
30-36 شهر يستطيع الطفل الحديث جيداً حتى وإن كانت مخارج الأطفال غير واضحة بشكل جيد وبالتالي فهو يكون قادر على الدخول في حوار طويل وكذلك على حفظ بعض الأغاني والأناشيد أو سور القرآن الكريم.

تأخر النطق والاستيعاب عند الأطفال

  • يعد تأخر النطق والاستيعاب عند الأطفال أحد أهم العلامات التي تدل على معاناة الطفل من أحد الاضطرابات العقلية في حالة ما إذا كان يعاني منهما معاً مثل مرض التوحد أو اضطراب صعوبة التعلم أو الانطواء الزائد.
  • وعادة ما يحدث تأخر النطق والاستيعاب عند الأطفال لأسباب عدة أهمها وجود مشاكل صحية لدى الطفل مثل عدم قدرته على السمع أو وجود مشاكل في التركيز أو تضرر الدماغ نتيجة مشاكل في عملية الولادة أو بسبب بعض الإصابات.

تأخر الكلام عند الأطفال الذكور

  • أثبتت العديد من الدراسات أن الذكور أكثر عرضة للإصابة بتأخر الكلام من الإناث، ولذلك فإن الذكور عادة ما يتأخروا في النطق مقارنة بالإناث التي يتحدثن يتعلمن النطق سريعاً.
  • وإن كان لديكِ ذكراً يمكنك مساعدته على النطق من خلال الاهتمام بالحديث المتواصل معه ومحاولة جعله يقوم بتكرار الألفاظ والكلمات التي يسمعها.
  • يمكنكِ أيضاً تشجيع طفلك على الكلام من خلال لفت انتباهه للأصوات المختلفة وتعليمه خارج الحروف وتدريبه عليها.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال

إن علاج تأخر الكلام عند الأطفال يعتمد على حالة الطفل نفسه، ويوجد الكثير من الطرق التي يمكن الاعتماد عليها كأسلوب للعلاج ومنها:

  • العلاج بالتخاطب وذلك من خلال عرض الطفل على أخصائي تخاطب من أجل تشخيص حالته وعلاج أي اضطرابات أخرى مصاحبة لتأخر الكلام.
  • تعديل السلوك وذلك من خلال الاهتمام بتعديل سلوك الطفل وتصحيح كلماته وتشجيعه على الانخراط مع أقرانه.
  • الاهتمام بالطفل ومحاولة الحديث معه بشكل منتظم وتجنب السخرية منهم.
  • علاج أي مشاكل صحية مسببة لتأخر الكلام مثل التهابات الأذن أو مشاكل السمع أو أي مشاكل بالفم.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال 6 سنوات

  • عادة ما يعتمد علاج تأخر الكلام عند الأطفال 6 سنوات على استخدام أسلوب التخاطب مع العلاج والتأهيل النفسي وذلك بعد التأكد من عدم وجود أي موانع صحية لدى الطفل.
  • وبالإضافة إلى العلاج بالتخاطب يجب على الأسرة أيضاً المشاركة في العلاج من خلال محاولة دمج الطفل بالبيئة المحيطة ومع الأطفال الآخرين.
  • وكذلك زيادة الاهتمام به داخل المنزل وتشجيعه على الحديث وتعليمه أسماء الأشياء المحيطة به وتدريبه على نطقها.

علاج تأخر النطق عند الاطفال بالاعشاب

أكدت العديد من الدراسات على فعالية بعض الأعشاب في علاج تأخر النطق عند الأطفال ومن أهمها:

  • حبة البركة: قومي بإعطاء الطفل ملعقة صغيرة من عشبة حبة البركة صباحاً وقبل النوم، ويمكنكِ خلطها مع معلقة من عسل النحل.
  • ورق السدر: قومي بوضع ورق السدر في وعاء يحتوي على الماء المغلي وغطيه قليلاً ومن ثم أعطيه للطفل ليشربه.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال 4 سنوات

  • إذا وصل الطفل إلى عمر 4 سنوات وكان لازال يعاني من تأخر الكلام قد يلجأ الطبيب إلى استخدام العلاج الدوائي.
  • ويعتمد هذا الأسلوب في العلاج على إعطاء الطفل بعض الفيتامينات أو الأدوية المنشطة التي تساعد على تنشيط قدرات الطفل الذهنية وتحسين درجة استيعابه وبالتالي تساعد على علاج تأخر الكلام.
  • كما يتم علاج تأخر الكلام عند الأطفال 4 سنوات أيضاً من خلال العمل على دمج الطفل في الأنشطة الاجتماعية المختلفة ومحاولة بناء شخصيته وتنمية مهارته وزيادة ثقته بنفسه لكسر حاجز الخوف وتشجيعه على الكلام.

علاج تأخر النطق عند الأطفال بالقرآن

  • أكدت العديد من الدراسات أن القرآن يساعد كثيراً في علاج مشكلة تأخر النطق عند الأطفال وذلك لأن قراءته ومحاولة تحفيظ الأطفال بعض كلماته تساعد على تقوية عضلات اللسان وبالتالي تسهل من عملية النطق.
  • الجدير بالذكر هنا أن الكثير من المعالجين بالقرآن أكدوا فعالية سورة (طه) في علاج تأخر الكلام عند الأطفال ولذلك فهم ينصحوا بكثرة قراءتها على الأطفال بصفة مستمرة.

تأخر النطق من أهم المشكلات الشائعة عند الأطفال حيث يصيب ما بين 5 إلى 10% من الأطفال قبل سن المدرسة، مرض يلزم سرعة تشخيصه للتأكد من عدم ارتباطه باضطرابات عقلية أخرى، وأخيرا لا تنسوا مشاركتنا تعليقاتكم حول الموضوع وفي انتظار الرد على استفساراتكم وذلك أسفل shmlool.com. 

الزوار شاهدو أيضا:

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *