اسماء المعالم الاثرية في بولندا

Ekram Rabia

اسماء المعالم الاثرية في بولندا تعود إلى تاريخ العصور الوسطى، التي تتميز بالعمارة في القصور والقلاع وأيضا في القرى والمدن، فيم يلي سوف نتعرف على أبرز المواقع الأثرية التي يمكن زيارتها عند التواجد في بولاندا.

  • قلعة فافل
  • كاتدرائية فافل
  • ساحة السوق الرئيسية كراكوف
  • قلعة مالبورك
  • كراكاو المدينة التاريخية

قلعة فافل

  • يعود بناء قلعة فافل إلى العصور الوسطى في أوروبا، وقد بدأ بناؤها بالتحديد في القرن الحادي عشر، لكنها طورت وأخذت شكلها النهائي القوطي خلال القرن الرابع عشر بأمر من الملك كازيمير الثالث.
  • تعرضت القلعة للحرق في أوائل القرن الخامس عشر، وقد وقع ترميمها وإعادة أجزائها على الطراز المميز لعصر النهضة في القرن السادس عشر.
  • كانت القلعة تعتبر رمزا للثقافة والملكة لعدة عصور بعد بنائها، كما كانت تعتبر إقامة للعائلات المالكة التي توالت على المنطقة.
  • تقع قلعة فافل اليوم في مدينة كراكوف في بولندا على تلة تحمل نفس الإسم في المدينة القديمة، كما كانت العاصمة السياسية والإدارية لبولاندا قبل أن تنتقل إلى وارسو.
  • تحولت القلعة اليوم إلى متحف يضم أبرز اللوحات التاريخية الإيطالية خلال عصر النهضة.
  • يوجد بالقلعة ثورة كبيرة تتمثل في جواهر تيجان ملوك بولندا ولوحة شهيرة الرسام ليوناردو دا فينشي.

كاتدرائية فالف

  • تقع على مقربة من قلعة فالف وتم البدء في بنائها خلال القرن الحادي عشر لكنها أحرقت مرة أولى ثم تم ترميها لتحرق مرة ثانية ويعود المبنى الحالي إلى بنائها خلال القرن الرابع عشر.
  • تكمن أهمية كاتدرائية فالف في أنها شهدت تتويج جميع الملوك والملكات الذين مروا على بولندا عبر التاريخ.

ساحة السوق الرئيسية كراكوف

  • من أقدم الساحات الموجودة في بولندا، يعود تاريخ انشائها إلى القرن الثالث عشر في العصور الوسطى.
  • تتميز الساحة بوسعها حيث تكون على مساحة أكثر من 40000 متر مربع، تتوسط مجموعة من أعتق المباني والقصور التي عاش بها السكان عبر أجيال متعددة.
  • اليوم تستقبل ساحة سوق كراكوف المئات من السياح، حيث تقام بهذه الساحة جميع الاحتفالات الوطنية وخاصة مهرجان كراكوف.

قلعة مالبورك

  • تقع القلعة في أقصى شمال بولندا على الحدود مع بيلاروسيا، وهي من أكبر القلاع في العالم من حيث المساحة.
  • قام فرسان تيوتون ببناء القلعة على طراز القرون الوسطى في القرن الثالث عشر، تميزت طريقة البناء باستعمال الطوب الأحمر.
  • اليوم يزور المئات هذه القلعة التي تعتبر من أهم المعالم الأثرية في البلاد، تنقسم الزيارة إلى ثلاث أقسام منها زيارة الأبراج والخنادق وأيضا الغرف والباحة.

   كراكاو المدينة التاريخية

  • يعود تأسيس مدينة كراكاو إلى القرن السابع، وهي مندرجة ضمن التراث العالمي لليونسكو.
  • المدينة اشتهرت بتأسيس ثاني جامعة بأوروبا الغربية، جامعة الياغي يولونية.
  • تتميز المدينة بالعيد من الكنائس والمباني ذو الطراز المشهور في العصور الوسطى منها القوطي وعصر النهضة.
  • لتجربة العيش في العصور الوسطى يكفي زيارة المدينة والقيام بالمشي في شوارعها التي تحكي تاريخ المدينة.

تعتبر بولندا اليوم من الوجهات السياحية الجديدة رغم تاريخها في أوروبا بعد انضمامها مؤخرا إلى الاتحاد الأوروبي وانفصالها عن الاتحاد السوفياتي، شاركنا بتعليقك عن أهم الأماكن التي قد تكون قم بزيارتها في بولندا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *