اسماء المعالم الاثرية في بيلاروسيا

Ekram Rabia

اسماء المعالم الاثرية في بيلاروسيا عبر موقع شملول بيلاروسيا بقيت راسخة رغم الحروب والثورات التي مرت عليها ودمرت الكثير منها، تذخر روسيا البيضاء، المنفصلة عن الاتحاد السوفياتي بزمن ليس ببعيد، بالعديد من المواقع الأثرية التي يجب عدم تفويت زيارتها عندما تكون في هذا البلد.

  • قلعة مير
  • قلعة بريست
  • قلعة نيسيفيتز
  •   بلو فيزكايا بوشا
  • قلعة ليدا

قلعة مير

  • قلعة مير تعتبر من أبرز المواقع الأثرية التي يجب زيارتها في روسيا البيضاء، وتقع بالتحديد في بلدة مير جنوب العاصمة مينسك.
  • بنيت القلعة خلال العصور الوسطى، بالتحديد القرن السادس عشر على يد عائلة نبلاء تدعى رادوي ويلز.
  • تندرج القلعة اليوم ضمن التراث العالمي لليونسكو، وتتميز بمعمارها المنتشر في حقبة حكم دوقية ليتوانيا الكبرى للمنطقة، فهي مزيج من الطراز الباروكي والقوطي وعصر النهضة في أوروبا.
  • تعتبر القلعة مثال لتواتر الحضارات السيطرة على أوروبا خلال قرون العصور الوسطى.

قلعة بريست

  • هو حصن منيع يقع في مدينة بريست، وقد بني للدفاع عن المدينة إبان الحرب العالمية المحتدمة بين الاتحاد السوفياتي وألمانيا.
  • يمكن الوصول إلى الحصن عبر الجسور التي تحيط به، كما يحتوي على عدد أربع بوابات من مختلف الجهات.
  •     تحيط بهذه القلعة العديد الحصون الصغيرة التي بنيت لتعزيز الدفاع ضد الأعداء.
  •    يوجد داخل القلعة مسلة حربة طولها أكثر من مائة متر إلى جانبها نصب الشجاعة، وهي من الآثار الخالدة لشجاعة الجنود الذين دافعوا عن المدينة.

قلعة نيسيفيتز

  • بنيت القلعة في نفس الحقبة الزمنية لقلعة مير وتبعدها ببعض الكيلومترات.
  • تندرج القلعة اليوم ضمن التراث العالمي لليونسكو، ويعتقد سابق أنها ارتبطت بقصر مير عبر أنفاق أين خبأت عائلة النبلاء ممتلكاتها الثمينة.
  • يضم القصر أكثر من 30 قاعة فخمة تتميز بالطراز المعماري الذي بنيت عليه القصور الموجودة في سانت بطرسبورغ روسيا.
  • يمكن الملاحظة من خلال الأثاث واللوحات والثريات وأيضا السقف المزركش طريقة الأرستقراطيين في الفنون خلال العصور الوسطى.
  • وقعت ترميمات عديدة للقصر منذ بنائه في القرن السادس عشر إلى القرن العشرين.

بلو فيزكايا بوشا

  •  تقع في المنطقة التي بين وبيلاروسيا وبولندا وهي عبارة عن بقايا غابات بدائية تعود إلى عصور ما قبل التاريخ في أوروبا.
  • تحتفظ الغابة بشكلها البدائي، وتم ضمها إلى التراث العالمي لليونسكو.
  • تمت تسميها كمحمية لأول مرة خلال القرن الخامس عشر بأمر ملكي من جاجيلو، حيث كانت الأراضي تابعة إلى دوقية ليتوانيا العظمى قبل أن تنتقل ملكيتها إلى روسيا.

قلعة ليدا

  • تقع القلعة في مدينة نوفو غرودوك البيلاروسية.
  • وقع تشييدها خلال القرن الثالث عشر على يد الدوق فيديمين، وذلك على ضفاف نهري ليدايكا وكامينكا للدفاع عن المدينة التابعة حينها دوقية ليتوانيا.
  • تصدت القلعة لهجوم التتار والصليبيين والسويديين، وقد فقدت أحد أبراجها خلال حرب الشمال ثم قام السوفييت بترميمها عبر سنوات.

تعتبر بيلاروسيا من أكثر الدول التي تحظى بالسياح في أوروبا لجمالها وتنوع حضارتها باعتبارها نقطة تلاقي القارة الأوروبية والقارة الآسيوية، وأنت هل تفكر في زيارة بيلاروسيا، أخبرنا في التعليقات أي المعالم أحببت أكثر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *